تكليفات البابا تواضروس للأساقفة الجدد | الصباح
البنك الدولى:سيستمر العمل مع وزارة الاستثمار من أجل تعزيز الشراكة مع مصر     elsaba7     للمرة الثانية علي التوالي .. "الملك لير" يرفع شعار " كامل العدد" فور طرح التذاكر بجدة     elsaba7     نائب رئيس حزب مستقبل وطن: موافقة البرلمان على قانون المحاكم الاقتصادية يوفر مناخ جيد للاستثمار بمصر     elsaba7     "مدبولى "يستعرض تقريراً عن الخدمات المقدمة لأهالى شمال سيناء     elsaba7     شاهد.. بعد بلوغه 80 سنة.. تامر أمين: "والنبي قمر"     elsaba7     ياسمين صبري تطل على جمهورها بإطلالة غريبة من إيطاليا     elsaba7     استعدادا لعرضه في أكتوبر.. صلاح عبدالله يستأنف تصوير "قيد عائلي"     elsaba7     شاهد.. معركة المياه أغرب سُبل مكافحة الحر في أسبانيا     elsaba7     شاهد.. رئيس لجنة الإعلام بجامعة الدول العربية: إنتاج مواد إعلامية عن مدينة القدس ضرورة     elsaba7     سقوط كوبري مشاة بالطريق الساحلى الدولى بالعجمي الإسكندرية     elsaba7     بسبب "الهوت شورت" .. أمينة خليل تثير الجدل علي مواقع التواصل الاجتماعي     elsaba7     «السمينات لا يدخلن الجنة» ألجملة التي تسببت في إطاحة امرأة براهب من أعلى المسرح في البرازيل (فيديو)     elsaba7    

تكليفات البابا تواضروس للأساقفة الجدد

محمود على / 2019-06-17 21:49:59 / سياسة
البابا تواضروس

البابا تواضروس

>>الاستفادة من خبرات السابقين وزيارات الإيبارشيات فى قبلى وبحرى

دخل أربعة أساقفة جدد ضمن أعضاء المجمع المقدس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ليصل عدد أعضاء المجمع المقدس إلى ١٢٨ عضوًا بالمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية بعد أن أتم البابا وأحبار الكنيسة، طقس سيامة أربعة رهبان  فى درجة الأسقفية منهم ١٦ مطرانًا و١١٠ أسقف إلى جانب وكيلى البطريركية بالقاهرة والإسكندرية.

وأوصى البابا تواضروس الأساقفة الجدد فى بداية خدمتهم قضاء فترة قرابة الشهر فى زيارة بعض الإيبارشيات فى وجهة بحرى وقبلى وطلب من الآباء المطارنة والأساقفة استضافتهم فى كل مطرانية للاطلاع على أمور الإدارة والخدمة وخبرات الآباء السابقة فى خدمتهم قبل أن يتجهوا لأماكنهم للتجليس.

وتعتبر درجة الأسقفية فى المجمع المقدس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية أعلى السلم الإكليروسى فى الكنيسة فمن خلاله تدار الكنيسة القبطية وتوزع الأدوار الكبرى، ويشار إلى سيامات البابا تواضروس دائمًا لأساقفة جدد بمحاولة السيطرة على المجمع المقدس والتوازن مع التيار التقليدى المحافظ والموالى للبابا شنودة الثالث، خاصة أن المجمع المقدس شهد قبل انعقاده تصعيدًا بمذكرات ضد ما يسمى بالتعليات المخالفة والتى انتشرت داخل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ومن الأساقفة التى تمت سيامتهم، الأنبا أنطونيوس مرقس بتجليسه وترقيته مطرانًا فى إيبارشية جنوب أفريقيا وتصير إيبارشية جديدة رغم أن الخدمة فيها لها عشرات السنوات ولكن تصير مقر كرسى فى التاريخ كرسى إيبارشية جنوب أفريقيا وبرر البابا تواضروس عمل كرسى جديد للإيبارشية  بأن مصر لها اهتمام بأفريقيا كبير خاصة فى هذا العام لأنها ترأس الاتحاد الأفريقى.

وكذلك الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير القديسة مريم العذراء بجبل أخميم لتعمير الدير وأن تصير حياته الرهبانية مشهودًا لها دائمًا وأن تنجح فى الحياة الرهبانية وتصير على صورة الآباء الأولين وعودة الانضباط فى اختبارات الحياة الرهبانية فليس فى الرهبنة مجرد إعمار أو إنشاء المبانى مبررًا أن الرهبنة فى الكنيسة القبطية أساسًا حياة، وطلب من الأسقف الجديد الأنبا متاؤس أن يكون مقيمًا أكثر وقته بين أبنائه الرهبان لكى ما تنمو هذه الجماعة الرهبانية نموًا صحيحًا ومقدسًا.

وتضمنت القائمة الأنبا ثاؤفيلوس أسقفًا على إيبارشية منفلوط وهى إيبارشية قديمة ولها تاريخ مجيد.

وكذلك الأنبا إيلاريون أسقفًا على البحر الأحمر وهى إيبارشية حديثة نوعًا ما تأسست برسامة نياحة الأنبا ثاؤفيلوس وعلى يد المتنيح البابا شنودة الثالث وهى إيبارشية ذات طبيعة خاصة وتحتاج لخدمة رعوية مكثفة وافتقاد فى شمالها وجنوبها وأيضًا الاهتمام الشديد لأنها إيبارشية ساحلية وسياحية لها طبيعة خاصة بين كل إيبارشيات، وكانت دومًا محط أزمات لسيطرة التيار المحافظ عليها، وما يطمح البابا أن يتغير بالسيامات الجديدة.

كما شملت القائمة الأنبا بولس أسقفًا على إيبارشية جديدة تم تأسيسها فى كندا (شق كندا – اتوا ومنتريال) ومسئول على العمل الرعوى ومسئولاً أكثر عن حفظ تقاليد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ونقلها للأجيال الجديدة.


اضف تعليقك

لأعلى