يطالب بعدم رفعه من السينمات .. محمد الشواف عن "الممر" : "سيبوا لولادنا حاجة يفتخروا بيها" | الصباح
سميرة صدقي الفن هو اكسجين الحياة وان الحب هو دافع للنجاح     elsaba7     النائب العام يصدر قرار بمنع المطربة بوسي من السفر.. ومحامي طليقها السابق ينذر هاني شاكر علي يد محضر (مستندات)     elsaba7     مهرجان الاسكندريه السينمائي يدين العدوان التركي على سوريا     elsaba7     مصر تُعرب عن خالص تعازيها في ضحايا إعصار "هاجيبيس" باليابان     elsaba7     نائب وزير الخارجية يعرب عن استياء مصر من مفاوضات سد النهضة لسفراء ألمانيا وإيطاليا والصين     elsaba7     تشكيل المنتخب الأوليمبي في مواجهة جنوب إفريقيا الودية     elsaba7     "الشاب الذي كسر المستحيل".. قصة أحمد عماد الطالب والمدرس وصاحب عربة "غزل بنات وفشار" (صور)     elsaba7     وضع حجر أساس مدرسة دهتورة الثانوية وتوسعات مدرسة حانوت الإبتدائية بزفتي     elsaba7     بتكلفة8 مليون جنيه .. أفتتاح مدرسة الدكتور سعيد شاهين الرسمية للغات بزفتى     elsaba7     غضب الأهالى بسبب كسر فى ماسورة مياه الشرب بالمحلة     elsaba7     *جامعة سوهاج تكرم ٢٠ من قدامى المحاربين خلال احتفالاتها بانتصارات اكتوبر*     elsaba7     بروتوكول تعاون بين الأكاديمية العربية للعوم الإدارية والمالية والمسعود القابضة     elsaba7    

يطالب بعدم رفعه من السينمات .. محمد الشواف عن "الممر" : "سيبوا لولادنا حاجة يفتخروا بيها"

أحمد حسن / 2019-06-16 14:47:52 / فن
الممر

الممر

حالة من الثناء والإشادة يعيشها فيلم "الممر" منذ طرحه في موسم عيد الفطر، حيث استطاع صناعه أن يقدموا عملا فنيا يصفه الجميع بالرائع، ولفت العمل نظر الصناع والجمهور، وما يقدمه لبث الوطنية داخل قلوب الجمهور.

الكاتب الصحفي والمؤلف محمد الشواف عبر عن سعادته بفيلم "الممر" ونشر عبر صفحته الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي، منشور تحت عنوان "فيلم الممر .. سيبوا لولادنا حاجة يفتخروا بيها" .

وقال الشواف أنه إذا كان بيده سيجعل الفيلم مستمر في السينمات حتى آخر العام، بل بمجرد رفعه من دار العرض أقوم بعرضه علي جميع القنوات المصرية، في ظل ما يقدمه العمل ويظهر عظمة جنودنا وجيشنا، ويشاهدوا الرجال وما فعله من أجل تراب الوطن . 

وعلق الشواف علي الفيلم من خلال صفحته قائلا : " واحنا في الأردن كان لأول مرة يتعرض على شاشة التلفزيون الأردني فيلم الطريق إلى إيلات بعد عرضه في مصر بشهرين تقريبا.. معاد الفيلم أنا فاكره كان ١١ بالليل و١١ بالليل دي لو سهرت ليها في بيت الحج عبد الباسط فأنت كده خرجت من الملة .. لأول مرة في حياتي ألاقي بابا بيقولي أنا والبرنس علاء أخويا ما تناموش عشان تتفرجوا على فيلم الطريق إلى إيلات.." 

وتابع : " فعلا جت ١١ وبدأ الفيلم واحنا بنتفرج اللي هو ايه الخطير يعني عشان يعدل طريقة تربيته لينا ويسهرنا.. اندمجت بصراحة ولقيت ابويا على آخر الفيلم بيدمع وده أمر لو تعلمون عظيم.. خدت شحنة انتماء كبيرة ورحت المدرسة يوم السبت (الاجازة كانت جمعة وأحد مدارس راهبات) فخور ومنتشي و بسمع كلام المدرسين عن عظمة مصر وشجاعة رجالتها وقعدوا يحكوا عن ٧٣ وبطولات جنودنا". 

وأوضح : " أنا بقول ده لأن واجب وطني على كل أب وأم يدخلوا الممر.. يشوفوا عظمة جنودنا وجيشنا.. يتفرجوا على الرجالة اللي بجد .. قلوبهم تتعلق بحتة من تاريخ البلد كانوا هيدفنوها بالروايات الكدب والإعلام المشوه برة .. "

وأضاف : " لو بإيدي ما ارفعش الفيلم من السينمات لحد آخر السنة .. لو بإيدي انزل الفيلم بمجرد رفعه من السينما عرض على كل القنوات المصرية .. يتعرض ويعرف كل بيت في البلد دي إن البلد دي مهما الزمن جار عليها عزيزة .. إن ترابها مروي بدم طاهر نقي محروسة بكل نقطة سالت منه على أرضها .. البلد دي النفس اللي بنتنفسه بعد ما ننفخ زهق من حاجة مضايقانا فيها .. البلد دي طلعة صبح وبصة في وشوش ناس شقيانة وحاسة إن الوطن مش كلمة والسلام .. البلد دي ضحكة عيال مبسوطة بتلعب في الشارع ومش خايفين.. البلد دي على معدية في النيل أو مركب على شط البحر الأحمر.. كل شبر فيها يستاهل يتحب .. والممر فيلم هيحسس جيل بحاله إن البلد دي مش للبيع .. إن البلد دي ما تعرفش الخسارة ولا بتدوق طعم الهزيمة حتى لو كانت في أسوأ ظروفها .." 

واختتم حديثه قائلا: "سيبوا الممر لولادنا نقولهم بصوا عندنا حاجة في التاريخ نفخر بيها .. سيبوا الممر للناس يرجع جواهم الانتماء اللي بيشككوا فيه كل خاين وكل كاره". 

"الممر" يناقش المرحلة الزمنية بدءاً من حرب 1967، وحتي الأوقات الأولي من حرب الاستنزاف، والفيلم يجسد ملحمة بطولية من وقائع حقيقة لبطولات الصاعقة المصرية، الفيلم من تاليف وإخراج شريف عرفة، إنتاج هشام عبد الخالق وشارك في كتابة حوار الفيلم وقام بتاليف الأغنيات الشاعر أمير طعيمه، من بطولة أحمد عز، وهند صبرى، وأحمد رزق، وإياد نصار، وأحمد فلوكس، ومحمد فراج، وأحمد صلاح حسني، ومحمد الشرنوبي، ومحمد جمعه، ومحمود حافظ، وأمير صلاح الدين، وأسماء أبو اليزيد.

الممر


اضف تعليقك

لأعلى