مياه الشرب مختلطة بالصرف الصحى:«المناصرة والنورس».. قرى بلا خدمات فى بورسعيد | الصباح
السبكى يوضح كيفية الاستعدادات قبل إجراء عملية جراحة السمنة ومتابعة نتائجها     elsaba7     الشوط الأول| الجزائر 1-0 السنغال في نهائي أمم أفريقيا 2019     elsaba7     جامعة سوهاج: الانتهاء من تجهيزات تنسيق الثانوية العامة بتجهيز 12 معمل و600 جهاز كمبيوتر     elsaba7     عقد قران نجل اللواء صبرى يوسف كبير الياوران بالرئاسة بمسجد المشير طنطاوى ‬     elsaba7     الحكومة تتسلم الشحنة الثانية من المواد اللازمة لدعم الشبكة الكهربائية     elsaba7     داعش يروي تفاصيل تفجيرات الهواري      elsaba7     بث مباشر| حفل افتتاح نهائي بطولة أمم أفريقيا 2019     elsaba7     رياض محرز مدفع الجزائر أمام السنغال اليوم بنهائي أمم أفريقيا 2019     elsaba7     يلا شوت| بث مباشر بين مباراة مصر والسنغال     elsaba7     بكري: مصر فازت بتنظيم كأس الأمم والجزائر ساندت مصر في حرب 1973 .. فيديو     elsaba7     وصول الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى ستاد القاهرة لحضور نهائي كأس الأمم الأفريقية     elsaba7     عاجل.. سيسيه يعلن تشكيل منتخب السنغال أمام الجزائر اليوم في نهائي أمم أفريقيا 2019     elsaba7    

مياه الشرب مختلطة بالصرف الصحى:«المناصرة والنورس».. قرى بلا خدمات فى بورسعيد

تلوث مياه الشرب

تلوث مياه الشرب

الآلاف من أهالى قرى بورسعيد يفتقدون بعض الخدمات الأساسية، وكأنهم سقطوا من حسابات المسئولين بمحافظة بورسعيد، وبالأخص قرى المناصرة والنورس التى تعد خارج نطاق الخدمة.

قال على العدوى، القاطن بقرية المناصرة الكائنة بحى غرب ببورسعيد: إن عدد الأهالى يتجاوز الـ 7 آلاف شخص وبالرغم من ذلك فالقرية تغرق فى الصرف الصحى وأصبحت شوارعها مليئة بتلال القمامة واختلطت مياه الصرف الصحى بمياه الشرب مما يمثل خطرًا على صحة الأهالى.

 وأشار نور عبد الرحمن، أحد أبناء القرية، أن انتشار الكلاب الضالة والحيوانات الزاحفة أصبحت تهدد حياة الصغار والكبار بالقرية وأرسلنا شكاوى عديدة لحى غرب ولكن دون جدوى.

وأضاف نور أن مياه الشرب تأتى إلينا ملوثة وتقطع المياه عن المنازل لفترات طويلة تصل لـ 10 ساعات يوميًا، فنضطر لملئ الجراكن من أماكن بعيدة عن القرية للشرب والاستخدام المنزلى.

أفاد خالد الميلى، أحد السكان، بأن منازل القرية أصبحت مهددة بالسقوط لأن الصرف الصحى أغرق مداخل العمارات بالقرية فأصبحت المداخل ملجأ للفئران والحشرات، فاضطر بعض السكان لهجر منازلهم بسبب الروائح الكريهة الصادرة عن مياه الصرف الصحى خوفًا على صحتهم.

لم يكن حال أهالى قرية النورس أفضل من المناصرة، حيث أكد الخليل عبده، مزارع بالقرية، نحن أكثر من 15 ألف أسرة لم نحصل على أى خدمات، فمياه الشرب أغلب اليوم مقطوعة والطرق المؤدية للقرية تحتاج للرصف.

وأوضح السيد حسن، فلاح، أن أبرز مشكلات القرية هى أعمدة الإنارة المتهالكة التى تسقط دائمًا وتعرض حياتنا للخطر، بالإضافة لتلوث مياه الشرب المختلطة بالصرف الصحى.


اضف تعليقك

لأعلى