وقال المتحدث باسم قوات حرس السواحل الليبية أيوب جاسم - في مؤتمر صحفي عقده اليوم في طرابلس ، ونقلته شبكة (أيه.بي.سي.نيوز) الأمريكية - إن المهاجرين البالغ عددهم 22 شخصا وكلهم من الرجال كانوا على متن قارب خشبي عند اعتراضهم شمال حقل بوري النفطي الواقع على بعد نحو 105 كيلومترات من طرابلس .

وأضاف المتحدث أن السلطات الليبية قامت بتقديم المساعدات الطبية والإنسانية إلى هؤلاء المهاجرين قبيل نقلهم إلى مخيم اللاجئين الواقع بضاحية تاجوراء شرق طرابلس .

وعززت السلطات الليبية - بمساعدة أوروبية - جهودها الرامية للحد من تدفق اللاجئين غير الشرعيين من شمال أفريقيا في اتجاه القارة الأوروبية.