رئيس مصر الثورة عن الثأر من منفذي عملية سيناء: شفى غليلنا | الصباح
السعودية تستضيف 200 حاج من أسر ضحايا هجوم نيوزيلندا الإرهابي     elsaba7     أسامة كمال يشن هجومًا حادًا على "أردوغان".. ويؤكد: حول تركيا لدولة بوليسية     elsaba7     طقس حار جدًا غدًا.. والأرصاد: درجة الحرارة 42 (فيديو)     elsaba7     مخاطر جمة.. ما الذي يحدث للجسم عند تناول السكر بكثافة؟     elsaba7     غدا.. حزب "المصريين" يعقد ندوة "المرأة نحو الأفضل"     elsaba7     رئيس الرقابة الصحية: الهيئة تُعد مستقلة وتتبع رئيس الجمهورية مباشرة من أجل ضمان حيادية     elsaba7     أسامة كمال يعلق على تقرير البنك الدولي.. ويؤكد: المؤشرات الاقتصادية في تحسن كبير     elsaba7     والد الشهيد الرقيب أحمد عبد العظيم يكشف كواليس الحوار الذي دار بينه وبين الرئيس (فيديو)     elsaba7     الرقابة الصحية: يُجرى حاليًا تسجيل واعتماد المنشآت التي تقدم خدمات صحية ماهرة     elsaba7     رئيس الرقابة الصحية يُشددّ على ضرورة توافر عمالة ماهرة بالمؤسسات الصحية     elsaba7     مبادرة لتدريب وتوظيف ذوي الاحتياجات الخاصة بأمانة حزب الحرية المصري بأكتوبر     elsaba7     محمد حميدة يكتب: الجمهور "مُحرز" الهدف في مباراة الجزائر     elsaba7    

رئيس مصر الثورة عن الثأر من منفذي عملية سيناء: شفى غليلنا

عادل نصار / 2019-06-06 21:12:49 / سياسة
مصر الثورة

مصر الثورة

أشاد الدكتور حسين أبو العطا رئيس حزب مصر الثورة، بجهود وزارة الداخلية في الرد السريع والثأر من منفذي العملية الإرهابية التي وقعت في كمين أمني في سيناء أمس قائلا: "شفي غليلنا".

وأكد أبو العطا، في بيان مساء اليوم الخميس، أن الدولة والقيادة السياسية وأجهزتها الأمنية لن يتركوا دماء الشهداء دون ثأر، لافتا إلى أن الدولة تقدم جهود كبيرة من أجل الحفاظ على الأمن والأمان.

 

وأشار رئيس حزب مصر الثورة، إلى أن هذا التحرك الأمني السريع رسالة واضحة لكل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر، مضيفا أنه أيضا يؤكدا للإرهاب وأعوانه أنهم لن يفلتوا من العقاب السريع.

وأكد أبو العطا، أنه يمكن حماية الأكمنة الثابتة عبر استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة وأجهزة الرصد والتتبع ولو في محيط خمسة كيلومترات علي الأقل أو بالقدر الفني الكافي لإنذار قوة الكمين بأي تحرك معادي، متابعا :"بالتأكيد لدينا الخبراء من المهندسين والفنيين والعسكريين القادرين علي إيجاد حلول جذرية لعدة المأساة".

واختتم بيانه مقدما الشكر والتحية لوزارة الداخلية بعد نجاحهم في الثأر لشهداء كمين العريش والقضاء على  14 إرهابيا ممن شاركوا في هذه العملية الإرهابية الخسيسة.

 

وكانت أعلنت وزارة الداخلية، في بيان منذ قليل، أنه فى إطار ملاحقة العناصر الارهابية المتورطة فى مهاجمة أحد الأكمنة الأمنية فجر أمس الأربعاء، فقد أسفر تتبع مسار هروب العناصر المنفذة للحادث عن تحديد مجموعة من العناصر الإرهابية حال تواجدهم داخل أحد المنازل المهجورة بقطعة أرض فضاء فى حى المساعيد دائرة قسم شرطة ثالث العريس.

وأضاف البيان أنه أثناء محاصرة قوات الأمن لتلك العناصر الإرهابية، قاموا بإطلاق النار بكثافة تجاة القوات، فتم التعامل معهم، مما أسفر عن مقتل 14 إرهابيا، وعثر بحوزتهم على 14 بندقية ألية و3 عبوات متفجرة و2 حزام ناسف.


اضف تعليقك

لأعلى