السلاح المغربى وسيلة الزمالك لإخماد البركان والفوز بالكونفدرالية | الصباح
بالصور.. تفاصيل المؤتمر الصحفي لمهرجان متحف قصر المنيل الموسيقى الكلاسيكية     elsaba7     الجمعة.. عمر خيرت يحيي حفلا في"الماسة كابيتال" بالعاصمة الإدارية     elsaba7     السفير احمد فاروق يقدم أوراق اعتماده للملك سلمان بن عبدالعزيز     elsaba7     مصرع طفلة إثر إنهيار عقار قديم بكرموز     elsaba7     الجيل يشارك فى "الخطاب الديني بين الواقع والمامول" بالكنيسة الإنجيلية     elsaba7     محافظ الإسكندرية يوافق على تنفيذ التوسعات ب6مدارس بالإدارات التعليمية المختلفة بتكلفة ب 49 مليون جنية     elsaba7     ضبط مسجل خطر وبحوزته مواد مخدرة بالغربية     elsaba7     رعب بين الأهالى بسبب عمود إنارة مكشوف بالمحلة     elsaba7     غرفة طوارىء لأستقبال شكاوى سقوط الأمطار بالمحلة     elsaba7     الأثار: تشكيل غرفة عمليات لمتابعة سقوط الأمطار لمتابعةالمواقع الأثرية بالاسكندريه ومطروح وسيوة     elsaba7     سقوط الأمطار يتسبب فى تعطيل الحركة المرورية بقطور     elsaba7     «الغربية».. تحذر من ملامسة أعمدة الكهرباء أثناء سقوط أمطار     elsaba7    

السلاح المغربى وسيلة الزمالك لإخماد البركان والفوز بالكونفدرالية

محرر الصباح / 2019-05-25 21:44:19 / رياضة
نادي الزمالك

نادي الزمالك

>>شعور متبادل.. ينهى مشوار جروس مع البيت الأبيض 30 مايو

كثف الجهاز الفنى لفريق الكرة بنادى الزمالك من الاستعداد لخوض مباراة إياب نهائى بطولة الكونفدرالية الأفريقية يوم الأحد المقبل على ملعب برج العرب بالإسكندرية أمام فريق نهضة بركان المغربى، وذلك فى ظل الظروف الصعبة التى يمر بها الفريق بعد أن خسر فى جولة الذهاب بنتيجة هدف دون مقابل فى المغرب.

وعقد الجهاز الفنى سلسلة من الاجتماعات على مدار الساعات الماضية للخروج من ورطة الإيقافات التى ضربت حمدى النقاز وعمر السعيد مهاجم الفريق، خاصة مع الحاجة إلى رأس حربة صريح لتعزيز النواحى الهجومية، فى ظل ضرورة تسجيل هدف بالشوط الأول على أقل تقدير من أجل معادلة نتيجة الذهاب، ومن ثم محاولة اقتناص هدف ثانٍ وترجمة الفرص التى تلوح للفريق إلى أهداف، وبعد أن أهدر محمود عبدالمنعم «كهربا» ويوسف أوباما عدة فرص سهلة خلال مباراة الذهاب، وأصبح الفريق بحاجة إلى لاعب قناص لاستغلال هذه الفرص.

واضطر السويسرى كريستيان جروس المدير الفنى للجوء إلى السلاح المغربى الممثل فى المفاضلة بين خالد بوطيب أو حميد أحداد للعب بشكل أساسى من بداية المباراة، بعد أن تحسنت حالة بوطيب بشكل كبير خلال الساعات الماضية واقترب من الوصول إلى الجاهزية التامة لخوض المباراة، فى الوقت الذى يبقى فيه أحداد خيارًا هجوميًا مميزًا لدى الجهاز الفنى الذى يرغب بشدة فى اقتناص اللقب الأفريقى.

الزمالك يحتاج إلى تحقيق المعادلة الصعبة بين تسجيل أهداف مع الحفاظ على نظافة الشباك، أمام لدغات الهجمات المرتدة السريعة، وهو ما يجيد استغلاله بشدة لاعبو فريق الفريق المغربى، خاصة المهاجم التوجولى الخطير لابا كودجو الذى سجل هدف الفوز فى الوقت القاتل، من استغلال مثالى لاندفاع لاعبى الفريق الأبيض، ونجح فى منح فريقه الأفضلية خلال لقاء الإياب.

وشهدت الساعات الماضية تركيزًا شديدًا من جانب جروس على التمركز الدفاعى المميز، والمساندة للاعبى الوسط دون منح الفرصة للاعبى نهضة بركان لتنفيذ المرتدات السريعة، التى قد تكلف الفريق الكثير فى حال نجاح الضيوف فى تنفيذها على أرض المباراة.

 

وفى سياق آخر أصبح المدير الفنى السويسرى جاهزًا لحزم حقائبه والرحيل عن الفريق بعد أن وصلت العلاقة مع رئيس النادى إلى طريق مسدود للغاية، ومع نهاية عقده يوم 30 مايو ورغبته فى خوض تجربة جديدة بعد أن تلقى أكثر من عرض مغرٍ بالدورى السعودى.

ويبدو رحيل جروس شعور متبادل بين الطرفين، حيث يصر على الرحيل بعد أن ساءت العلاقة مع مسئولى النادى بسبب الهجوم الذى تعرض له من جانب رئيس النادى، الذى يرغب أيضًا فى رحيله، وصرح بذلك أكثر من مرة نتيجة عناده فى عدم الاستماع لبعض النصائح، حول تدوير اللاعبين بتشكيلة المباريات وغيرها من الأمور المتعلقة بالفريق.


اضف تعليقك

لأعلى