فطار الصائمين على الملح فى الهند | الصباح

فطار الصائمين على الملح فى الهند

محرر الصباح / 2019-05-20 19:32:57 / منوعات
شهر رمضان في دولة الهند

شهر رمضان في دولة الهند

لكل بلد عاداته وطقوسه التى يمارسها خلال شهر رمضان، ورغم أنه شهر العبادة إلا أن الغرائب والطرائف فى هذا الشهر تنتشر من مكان لآخر، ففى الهند والتى تمثل ثانى أكبر دولة من حيث عدد المسلمين بها، هو قيام الصائمين بتناول الملح بدلً من البلح عند الإفطار ويعتبرونها سنة تابعة للمذهب الحنفى، مع الالتزام بارتداء «طاقية » أثناء أداء الطقوس الدينية.

وفى يوم 27 رمضان، يقوم مسلمو الهند بالتوجه إلى المقابر لزيارة موتاهم، وهى من العادات القديمة التى لا يمكن الاعتذار عنها، كما يحرصون على تقديم الهدايا للمسحراتى فى نهاية الشهر تقديرًا له على مجهوده طوال الشهر.

وفى النرويج، يحاول المسلمون «تحسس » شهر رمضان من الدول المجاروة، حيث يفرض المناخ هناك خصائص محددة للصيام، فتصل ساعات الصيام إلى 21 ساعة، فيما لا يمكن لمواطنى النرويج رؤية هلال شهر رمضان بسهولة، لذلك يقومون بالصوم بعد الشهر بيومين أو أكثر، وفى معظم الأحيان يضطرون إلى الصيام مع الدول القريبة منهم، لحين استطلاع الهلال.

لدولة أوغندا أيضًا عادات خاصة فى رمضان، حيث يقوم الصغار بالتجمع والنداء على الكبار ليتجمعوا أمام أحد المنازل المسلمة لتناول الإفطار، والذى يكون قد تم اختياره مسبقًا، وفى اليوم الثانى يتم تكرار نفس الأمر، ويتم النداء أمام منزل آخر لتناول الإفطار وهذا حتى نهاية الشهر.

أما الكاميرون والتى يمثل فيها المسلمون نصف عدد السكان، فلها طقوس خاصة، حيث لا يتم غلق أبواب منازل المسلمين طوال الشهر، وتترك الأبواب مفتوحة، ويكون الأهالى على استعداد لاستقبال أى صائم لم يستطع الوصول إلى منزله، وأدركه موعد الإفطار، حيث يتناول الإفطار معهم وتعتبر فرصة جيدة للتعارف بين المسلمين هناك.


اضف تعليقك

لأعلى