أمين "مصر الثورة" بالمنوفية: العلاقات المصرية السعودية متينة وعلى قلب رجل واحد | الصباح

أمين "مصر الثورة" بالمنوفية: العلاقات المصرية السعودية متينة وعلى قلب رجل واحد

عادل نصار / 2019-05-19 17:56:54 / سياسة
صورة

صورة

أشاد الدكتور فرحات محمد، أستاذ الاجتماع الريفي بجامعة المنوفية، وأمين عام حزب مصر الثورة بالمنوفية، بتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي أكد خلالها قوة العلاقات مع المملكة العربية السعودية وأن التحديات الراهنة المشتركة تفرض ضرورة التنسيق الوثيق.

وأكد "محمد"، في تصريح، اليوم الأحد، أن العلاقات المصرية السعودية دائما ما تشهد قوة ومتانة وأخوية راسخة صُنعت عبر سنوات كثيرة، لافتا إلى أن مصر دائما ما تَكن للمكلة العربية السعودية كل حُب وتقدير، والعلاقات في الفترة الحالية على قلب رجل واحد بين الشقيقين.

 

 وأشار أمين عام حزب مصر الثورة بالمنوفية، إلى أن أمن مصر من أمن الخليج ومصر أعلنت تضامنها مع السعودية حكومة وشعباً في التصدي لكافة المحاولات الساعية للنيل من أمن واستقرار المملكة وأمن الخليج بوجه عام، مضيفا أن العلاقات بين الأشقاء العرب تشهد قوة غير عادية.

 

وكان أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن الروابط الأخوية والعلاقات الراسخة التي تجمع مصر والسعودية متينة، وأن التحديات الراهنة المشتركة تفرض ضرورة التنسيق الوثيق من أجل مواجهة كافة التهديدات التي تستهدف الأمن القومي العربي والاستقرار الإقليمي.

 

وشدد الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال استقباله أسامة بن أحمد نقلي، سفير المملكة العربية السعودية بالقاهرة، على تضامن مصر مع السعودية حكومة وشعبا في التصدي لكافة المحاولات الساعية للنيل من أمن واستقرار المملكة وأمن الخليج بوجه عام.

ونقل السفير السعودي إلى الرئيس تحيات الملك سلمان بن عبد العزيز، خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد سمو الأمير محمد بن سلمان، كما سلمه الدعوة الموجهة من الملك سلمان للمشاركة في الدورة الرابعة عشر لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى القمة، والمقرر عقدها نهاية شهر مايو الجاري بمكة المكرمة".

وأضاف السفير بسام راضي، أن "الرئيس المصري طلب نقل تحياته إلى شقيقه الملك وولي العهد"، مشددا على متانة الروابط الأخوية والعلاقات الراسخة التي تجمع مصر والسعودية، وأن التحديات الراهنة المشتركة تفرض ضرورة التنسيق الوثيق من أجل مواجهة كافة التهديدات التي تستهدف الأمن القومي العربي والاستقرار الإقليمي".


اضف تعليقك

لأعلى