والدة الشهيد "خالد سعيد" تلاقي ربها بعد صراع مع السرطان | الصباح

والدة الشهيد "خالد سعيد" تلاقي ربها بعد صراع مع السرطان

والدة خالد سعيد

والدة خالد سعيد

رحلت السيدة "ليلى مرزوق" والدة الشاب خالد سعيد المعروف إعلاميا باسم "شهيد الطوارئ" أو "أيقونة ثورة 25 يناير" الذي توفي عام 2010 في القضية الشهيرة بعد تعرضه للضرب والتعذيب على يد أفراد من الشرطة، بعد رحلى صراع مع المرض.

 

ونشرت ابنتها "زهرة سعيد"، على حسابها الرسمي في الفيس بوك، صباح اليوم الأحد، : "أمي ماتت"، وتداول النبأ عدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتحديدا زملاء خالد من شباب ثورة 25 يناير، الذين حرصوا على نعيها والدعاء لها.

وكانت والدة الشهيد، تتلقى العلاج في الولايات المتحدة الأمريكية منذ فترة طويلة، بعد معاناة  من مرض خطير "سرطان في الغدد" وانتشر المرض بصورة كبيرة في أنحاء جسدها، وتسبب المرض في تدهورحالتها الصحية خلال الفترة الماضية.

 

وحصلت السيدة ليلى مرزوق على لقب "الأم الثورية" عقب حادث مقتل نجلها، بعد واقعة التعذيب الشهيرة، وحرصت على المشاركة في معظم الفعاليات والأحداث السياسية التي شهدتها مصر بداية من ثورة يناير، وشاركت في مظاهرات ميدان سيدى جابر والقائد إبراهيم بالإسكندرية والتحرير بالقاهرة لدعم مطالب الشباب والثوار آنذاك.


اضف تعليقك

لأعلى