تقرير| بعد تعطل التابلت وتسرب امتحان اللغة العربية.. هل فشلت الوزارة مرة أخرى؟ | الصباح

تقرير| بعد تعطل التابلت وتسرب امتحان اللغة العربية.. هل فشلت الوزارة مرة أخرى؟

وزير التربية والتعليم

وزير التربية والتعليم

كان قد أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن نظام التابلت، هدفه الأساسي الحماية من الغش والظلم وعدم تدخل المعلم فى وضع الامتحان أو تصحيحه، وأنه ليس هناك احتمال واحد فى المليون للغش أو ضياع الورق كما كان فى الماضى.

 

 

ولكن الأمر أختلف اليوم عند النصف ساعة الأولى من امتحان اللغة العربية للصف الأول لطلاب الثانوية العامة، عندما واجه الطلاب صعوبات في الدخول إلى الامتحان من التابلت، وانتشرت رسالة على الجهاز عن وجود مشكلة في الاتصال، ثم تضطر بعض المدارس للرجوع إلى الامتحان الورقي التقليدي.

 

مع بداية الامتحان تقدمت عدد من المدارس الثانوية للحصول على إذن رسمي، لتحويل امتحان اللغة العربية لطلاب أولى ثانوي إلى النظام الورقي، بعد أن تعذر دخول الطلاب على منصة الامتحان الالكتروني.

 

وسارعت المدارس بتغيير الخطة من التابلت إلى العودة مرة أخرى للامتحان الورقي، وأسماء المدارس هي، مدرسة الصديق بمدينة نصر، ومدرسة الشيخ زايد الثانوية بأكتوبر، ومدرسة المصريين الثانوية بنين إدارة غرب شبرا الخيمة، ومدرسة القبة بحي الزيتون، ومدرسة ابن خلدون الثانوية العسكرية بالقاهرة.

 

ثم بعد دقائق ينتشر على جروب أولى ثانوي عام عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك،  صور النسخة الورقية الخاصة بامتحان اللغة العربية، والتي تم توزيعها على طلاب أولى ثانوي في بعض المدارس بعد تعذّر تحميل النسخة الإلكترونية، وهو ما يوضح أن طالبا قام بتسريب الامتحان أثناء وجودة داخل اللجنة.

 

وكانت قد تعرضت امتحانات الثانوية العامة منذ عامين إلى تسريبات عبر صفحات "شاومينج" وغيرها، الأمر الذي دفع الوزارة للجوء إلى ابتكار فكرة التابلت لمساعدة الطلاب ومنع حالات الغش، ولتحسين الخطة التعليمية.

 

وكان قد أطلق الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، في مايو الحالي تحذيرات شديدة اللهجة من عدم تخصيص الاعتمادات اللازمة لوزارة التربية والتعليم بمشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019/2020.

 

وأوضح شوقى، خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، عن مدى انزعاجه من تصرف وزارة المالية من تلقاء نفسها دون الرجوع إليه، قائلا: "لو مخدناش اللي عايزينه المرة دي مشروع تطوير التعليم هيقف، ودا مش تهديد، عايزين 11 مليار جنيه فوق المعتمد من المالية، مش هكمل من غيرهم والوزارة هتقفل، عايزين 110 مليار جنيه دون زيادة مرتبات المعلمين، وليس لدينا رفاهية الحوار".

 

وتابع الوزير: "هناك مبلغ طالبنا بها لم توافق عليها وزارة المالية: وهم 39 مليار بين المقترح والمعتمد، 16 مليار جنيه لزيادة المرتبات، و4.6 مليار للأبنية التعليمية، و4.9 مليار كتطوير للتابلت والشبكات، و 800 مليون للكتب، و12.7 مليار طلبات المديريات وديوان عام الوزارة.

 

وكان ذلك في اجتماع لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب برئاسة الدكتور حسين عيسى، لاستكمال مراجعة الموازنة العامة للدولة الخاصة بالعام المالي 2019/2020

 

وناقشت اللجنة موازنة وزارة التربية والتعليم والتعليم الفي وموازنة البرامج والأداء الخاصة بالوزارة عن ذات السنة، وموازنة وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، بحضور الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم.​

 

بدأت صباح اليوم امتحانات الفصل الدراسي الثاني للصف الأول الثانوي 2018 /2019، حيث يؤدي الامتحانات 650 ألف طالب وطالبة فى مادة اللغة العربية اليوم.

 

وتنقسم فترة الامتحانات إلى قسمين، الفترة الصباحية من 9 صباحا لـ 12 ظهرًا، وتضم طلاب المدارس الحكومية والخدمات والمنازل والسجون والمستشفيات، أما الفترة المسائية الثانية فتبدأ من 1 ظهرا حتى 4 عصرًا وستكون لطلاب المدارس الخاصة، والمعاهد القومية.

صورة
صورة
صورة


اضف تعليقك

لأعلى