محامي نجل الرئيس الإيراني الأسبق: النظام وراء اعتقال "مهدي رفسنجاني" | الصباح

محامي نجل الرئيس الإيراني الأسبق: النظام وراء اعتقال "مهدي رفسنجاني"

محامي نجل الرئيس الإيراني الأسبق: النظام وراء اعتقال "مهدي رفسنجاني"

محامي نجل الرئيس الإيراني الأسبق: النظام وراء اعتقال "مهدي رفسنجاني"

صرح سید محمود علیزاده طباطبایی، محامي نجل الرئيس الإيراني الأسبق "هاشمي رفسنجاني" في مؤتمر صحفي عقد مساء أمس، أنه من المحتمل أن تلقي السلطات الإيرانية القبض على مهدي رفنسنجاني، مضيفا الموقف القانوني لمهدي لا يستدعي اعتقاله على الإطلاق، إلا أنه من المرجح أن يحدث هذا الأمر، لكنها إرادة النظام.

صرح سید محمود علیزاده طباطبایی، محامي نجل الرئيس الإيراني الأسبق "هاشمي رفسنجاني" في مؤتمر صحفي عقد مساء أمس، أنه من المحتمل أن تلقي السلطات الإيرانية القبض على مهدي رفنسنجاني، مضيفا الموقف القانوني لمهدي لا يستدعي اعتقاله على الإطلاق، إلا أنه من المرجح أن يحدث هذا الأمر، لكنها إرادة النظام.

جاءت فاعليات هذا المؤتمر، بعد أن ترددت أنباء عن عودت "مهدي رفسنجاني" من لندن، حيث طالب أنصار الرئيس "أحمدي نجاد" باعتقاله بتهمة الإساءة إلى النظام الحالي في إيران، بالفعل ألقت السلطات القبض عليه في ساعة متأخرة من مساء الأحد الماضي، عقب وصوله لطهران، أعرب محامي الدفاع أنه من المحتمل أن يتعدي الأمر استجواب موكله، بل ربما يصل الأمر إلى الإعتقال.
قالت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية" أن الرئيس الأسبق "هاشميرفسنجاني" قال في عدد من الحوارات الصحفية، التي أجريت معه أن السلطات القضائية طلبت منه عدة مرات خلال الثلاث أعوام الماضية، أن يبلغ نجله "مهدي" بعدم العودة لإيران مجدداً.
أضاف محامي "مهدي" أنه قرر العودة مؤخراً إلى بلاده، حيث إنه لم يواجه أية مخالفات قانونية تمنعه من العودة، بالتالي فعودته إلى بلاده حق مشروع له.
كانت السلطات الإيرانية وجهت لـ"مهدي" تهمة الاشتراك في التحريض، الدعاية السيئة ضد النظام، ذكرت أنه أحد الأعضاء البارزين في الحركة الخضراء، التي خرجت للإعتراض على نتائج الانتخابات الرئاسية 2009، لهذا طالب البعض باعتقاله.
جدير بالذكر أن المطالبة باعتقال "مهدي رفسنجاني" تزامنت مع خبر اعتقال شقيقته "فائزة رفسنجاني"، التي تم اعتقالها السبت الماضي، بعد أن وجهت لها التهمة نفسها.

 


اضف تعليقك

لأعلى