مقتل 19 بقصف أسدي الأحد ومؤتمر للمعارضة في دمشق اليوم | الصباح

مقتل 19 بقصف أسدي الأحد ومؤتمر للمعارضة في دمشق اليوم

/ -0001-11-30 00:00:00 / العالم بين يديك
مقتل 19 بقصف أسدي الأحد ومؤتمر للمعارضة في دمشق اليوم

مقتل 19 بقصف أسدي الأحد ومؤتمر للمعارضة في دمشق اليوم

تواصلت أعمال العنف في سوريا، أمس الأحد، حيث أفادت شبكة ""سوريا مباشر"" بوقوع اشتباكات عنيفة في حي الميدان بدمشق بين الجيش الحر وقوات النظام، مؤكدة العثور على 19 جثة أَعدمت قوات النظام أصحابها ميدانيًا في حي جوبر بدمشق، فيما يبدأ معارضون سوريون في العاصمة دمشق اليوم أعمال ""المؤتمر الوطني لإنقاذ سوريا""

تواصلت أعمال العنف في سوريا، أمس الأحد، حيث أفادت شبكة "سوريا مباشر" بوقوع اشتباكات عنيفة في حي الميدان بدمشق بين الجيش الحر وقوات النظام، مؤكدة العثور على 19 جثة أَعدمت قوات النظام أصحابها ميدانيًا في حي جوبر بدمشق، فيما يبدأ معارضون سوريون في العاصمة دمشق اليوم أعمال "المؤتمر الوطني لإنقاذ سوريا"

 

قوات النظام السوري جددت قصفها على مدينة بصرى الشام بدرعا، كما أشارت الهيئة العامة للثورة السورية إلى قصف صاروخي جوي تعرضت له مدينة مارع بحلب مما أدى إلى سقوط ضحايا.

وقصف جيش النظام السوري أيضا حي الفردوس في المدينة.

 

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن اشتباكات عنيفة دارت بين القوات النظامية ومعارضين مسلحين في مناطق بحمص وحماة، كما تعرضت مناطق في كل من حلب وإدلب وريف دمشق ودير الزور ودرعا لقصف عنيف من قبل القوات النظامية ما أدى لسقوط ضحايا وتدمير عدد من المنازل.

 

في غضون ذلك، بدأ معارضون سوريون في العاصمة دمشق اليوم أعمال "المؤتمر الوطني لإنقاذ سوريا" بمشاركة مجموعة من القوى والتيارات السياسية أبرزها هيئة التنسيق الوطني لقوى التغيير الديمقراطي وشخصيات مستقلة وبحضور عدد من أعضاء السلك الدبلوماسي في دمشق يتقدمهم سفراء روسيا والصين وإيران والجزائر.

 

وقال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، رجاء الناصر، في كلمة له خلال الافتتاح: إن المؤتمر جاء ليقول "كفى للحرب المجنونة المعلنة على الشعب وثورته، كفى لتمزيق المجتمع ودفعه إلى حافة الصراعات الطائفية والمذهبية، كفى لتحويل سورية إلى ساحة للصراع بين المشاريع والأجندات الخارجية".


اضف تعليقك

لأعلى