"مصر بدون سمنة": نحارب التثدى عند الرجال كما نحارب السمنة المفرطة | الصباح

أول مبادرات القضاء على السمنة والتثدى..

"مصر بدون سمنة": نحارب التثدى عند الرجال كما نحارب السمنة المفرطة

الأستاذ الدكتور أحمد السبكى - أستاذ جراحات السمنة

الأستاذ الدكتور أحمد السبكى - أستاذ جراحات السمنة

أكد الدكتور أحمد السبكى استشارى جراحات السمنة والسكر والتجميل، رئيس الرابطة العربية لجراحات السمنة والسكر، عضو الفيدرالية الدولية لجراحات السمنة والسكر والمؤسس لمبادرة مصر بدون سمنة بحلول عام 2030 , أن المبادرة تسعى لمحاربة كل ما يتعلق بالسمنة كالتثدى عند الرجال , ولن تكتفى المبادرة بمحاربة السمنة المفرطة فقط , وخاصة أن السمنة المفرطة لها وسائل علاج والتثدى له علاجات أخرى سواء جراحية أو غير جراحية .

وقال الدكتور أحمد السبكى أن السمنة هى مرض العصر وتأتى ضمن أحد أسباب الكثير من الأمراض المختلفة، وهناك من العمليات الجراحية المختلفة التى تؤدى إلى نتائج إيجابية، كما أن مبادرة "مصر بدون سمنة" ستقدم الروشتة الكاملة عن السمنة وتعريفها وأنواعها وأسبابها، وأنواع العمليات المختلفة للقضاء على السمنة مثل تكميم المعدة وتحويل المسار وبالون المعدة وغيرها من العمليات المناسبة لكل مريض على حدة .
وأوضح الدكتور أحمد السبكى أن التكنولوجيا ساعدت فى إحداث كثير من التعديلات فى جراحات السمنة، فمثلا عملية تحويل المسار القديم كانت تحقق نتائج جيدة، لكن كان لها مضاعفات، أما بعد تعديلها لتكون عملية التحويل المصغر للمعدة، أصبحت عملية لا تسبب ضعفًا للمريض أو نقص فيتامينات طوال العمر، وفيما قبل كان هناك مجموعة من الأعراض التى يعانى منها المريض بعد إجراء العملية تحويل المسار القديم، مثل الإسهال والقىء والدهون ومشاكل فى الشعر، لكن عملية التحويل المصغر للمعدة بدأت تمحى هذه المشاكل.

وأشار الدكتور أحمد السبكى  من أهم الأسباب التى تؤدى إلى حدوث مشكلة التثدى لدى الرجال زيادة الوزن والسمنة المفرطة بالإضافة إلى سوء التغذية وقصور الغدد التناسلية، غير أنه بات من السهل الآن التخلص من التثدى لدى الرجال، ويكون ذلك من خلال التدخل الجراحى، حيث يتم شفط النسيج الدهنى الموجود فى الثدى مع ترك النسيج الغدى أو من خلال إزالة النسيج الغدى والدهنى من الثدى بالاعتماد على المنظار الذى يساهم بشكل كبير فى تقليل فترة النقاهة بعد عملية إزالة التثدى.

 


اضف تعليقك

لأعلى