خوف وهلع من عودة "الإيبولا" في غرب إفريقيا (فيديو) | الصباح
مصدر أمني ينفي نشوب حريق بأحد المصانع بالشرقية     elsaba7     عمرو زكى يرد على شائعة وفاته.. لمصلحة من تتردد هذه الأخبار     elsaba7     ديما أحمد: رؤية وطن ٢٠٣٠ تعمل وفقا لسياسية الدولة     elsaba7     وزير التنمية المحلية: بحث90 ألف شكوى للمواطنين.. و15 يوما مهلة لشركات النظافة لحل أزمات القمامة     elsaba7     وزير خارجية البحرين : نأسف لعدم جدية قطر لحل الأزمة     elsaba7     كورة ستار | مشاهدة مباراة النار بين برشلونة وأنتر في أبطال أوروبا | يلاشوت     elsaba7     وزير التنمية المحلية: إحالة عدد من مسؤولي الأحياء للنيابة الإدارية بعد تفقد الأوضاع     elsaba7     وائل نجم: الخطوط مجهولة الهوية تُمثل تهديدا أمنيا للمجتمع     elsaba7     وزير الداخلية في اسوان للوقوف على محاور الخطة الأمنية الشاملة التى أعدتها الوزارة لتأمين فاعليات منتدى أسوان(صور )     elsaba7     أبو العطا: زيارة رئيس جنوب أفريقيا لمصر تعكس خصوصية العلاقات بين البلدين     elsaba7     تعرف على موعد تحريك أسعار تذاكر القطارات المكيفة (فيديو)     elsaba7     خبير لبناني: انقسامات جوهرية بين قوى الحراك.. والأجندة الأمريكية حاضرة في المشهد     elsaba7    

خوف وهلع من عودة "الإيبولا" في غرب إفريقيا (فيديو)

عقار جديد ينقذ مليون مريض بـ«فيروس بى» من الموت

عقار جديد ينقذ مليون مريض بـ«فيروس بى» من الموت

بالرغم من الاجراءات المشددة التي تتخذها الدول والمنظمات الطبية، إلا أن فيروس "إيبولا" يستمر في نشر الرعب والهلع في كل مكان في الأرض، وبحسب تقرير أذاعته فضائية الغد فإن "الإيبولا" يسبب حمى الإيبولا وهو مرض خطير ويودي بحياة الإنسان في أغلب الأحيان.

وأشار التقرير إلى أن  الفيروس المُسبب للمرض حيواني المنشأ، إذ بدأت الإصابة به بين الحيوان ثم انتقل إلى الإنسان، وانتشر في التجمعات البشرية عن طريق الملامسة والاختلاط، وتتراوح فترة حضانة المرض بين يومين وحتى 21 يوماً، ولا يستطيع الأشخاص نقل العدوى قبل ظهور الأعراض.

وأضاف أن هذا الوباء ظهر للمرة الأولى عام 1976 في جنوب السودان والكونغو الديمقراطية، وفيما بين عامي 2014 و 2016 عاود الإيبولا الظهور مجدداً في دول غرب إفريقيا، لا سيما غينيا ثم امتد إلى ليبيريا وسيراليون ونيجيريا، ودفعت إعادة تفشي المرض بهذا العنف منظمة الصحة العالمية إلى إعلان حالة الطوارئ على مستوى العالم ، وقدّرت المنظمة أعداد ضحايا الفيروس لأكثر من 11 ألف شخص، فضلاً عن إصابة 28 ألف أخرين.

وأوضح تقرير الغد أن أجراس الخطر عادت لتدق من جديد مع إعلان الكونغو الديمقراطية ظهور الوباء مجدداً نهاية العام الماضي، وتعالت المخاوف من أن يصبح الظهور الجديد للوباء هو الأسوء من نوعه، خاصة في ظل عدم وجود أي علاج أو لقاح مضاد له حتى اليوم.


اضف تعليقك

لأعلى