وزير الخارجية الروسي: تدخل واشنطن في شئون فنزويلا يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي | الصباح
السيسي: مصر تؤمن أن دول القارة تمتلك إرادة سياسية والحكمة التي تمكنها من التغلب على التحديات     elsaba7     السيسي: جهودا كبيرة مبذولة لحل مشاكل القارة الأفريقية السمراء     elsaba7     السيسي: منتدى أسوان منصة حوار بين المسؤولين والمهتمين بقضايا أفريقيا     elsaba7     يلاشوت| مشاهدة مباراة الزمالك وبيراميدز في الدوري المصري |كورة ستار     elsaba7     سامح عاشور: صحوة كبرى شهدتها النقابة منذ عام 2016     elsaba7     الشباب تدعم ثلاثة أندية رياضية بسوهاج     elsaba7     "الديهي" من داخل البرلمان الأوربي: "أردوغان" يقود العالم لحرب عالمية ثالثة     elsaba7     حفيد عبد اللطيف أبو رجيلة يستعيد حسابات لاعبي الزمالك المسروقة ويطرح كتابه الأول     elsaba7     لـ 8 ملايين طن.. وزير البترول يعلن تراجع استهلاك المحروقات منذ ضبط الأسعار     elsaba7     صوتك لـ محمد صلاح.. المو ينافس على جائزة هدف الأسبوع بـ دوري أبطال أوروبا     elsaba7     وزيرة تونسية تكشف خطط مناهضة العنف ضد المرأة (فيديو)     elsaba7     بسبب تردى الأوضاع .. أستبعاد مدير مستشفى بسيون المركزى     elsaba7    

وزير الخارجية الروسي: تدخل واشنطن في شئون فنزويلا يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي

وزير الخارجية الروسي

وزير الخارجية الروسي

بحث وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، خلال اتصال هاتفي اليوم الأربعاء، مع نظيره الأميركي مايك بومبيو الوضع في فنزويلا وسوريا. 

وذكر بيان لوزارة الخارجية الروسية أن لافروف أكد لوزير الخارجية الأميركي أن تدخل الولايات المتحدة في شئون فنزويلا يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي.

وأضاف البيان أن الوزيرين ركزا بشكل خاص على الوضع في فنزويلا في ظل محاولة المعارضة الفنزويلية أمس وبدعم واضح من الولايات المتحدة الاستيلاء على السلطة. 

وأوضح البيان أن الجانب الروسي شدد على أن استمرار هذه الخطوات العدوانية محفوفة بأخطر العواقب، مؤكدا على أن الشعب الفنزويلي فقط له الحق في تقرير مصيره. 

وذكر أن الوزير الروسي أبلغ نظيره الأمريكي بأن الوضع في فنزويلا يتطلب الحوار بين جميع القوى السياسية في البلاد، منوها إلى أن الحكومة الفنزويلية تطالب بهذا الحوار منذ فترة طويلة. 

وشددت الخارجية الروسية على أن التأثير الخارجي الهدام، خاصة التأثير العسكري، لا يمت بصلة بالعملية الديمقراطية، مؤكدة أن لافروف وبومبيو بحثا أيضا الجوانب الإنسانية والوضع في مخيمات النازحين السوريين، وعلى وجه الخصوص، الوضع في مخيمي الركبان والهول للنازحين. 

وأكد البيان أن لافروف أعرب عن الرغبة في عودة اللاجئين في أقرب وقت ممكن إلى أماكن إقامتهم الدائمة، والتي هيأت الحكومة السورية الظروف اللازمة من أجلها.


اضف تعليقك

لأعلى