وأوضح صندوق النقد الدولي - في تقرير أوردته شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية اليوم الثلاثاء - أن إيران في حالة ركود عميق بعد وصول معدل التضخم إلى حوالي 40% بشكل لم يسبق له مثيل منذ عام 1980.

وأضافت الشبكة من ناحية أخرى، نقلاً عن وسائل إعلام بريطانية، أن الأزمة عملت على تعميق الفجوة بين حلفاء الرئيس حسن روحاني والمعارضين لفكرة التواصل الدبلوماسي مع الولايات المتحدة.

يُشار إلى أن واشنطن قد أعلنت الأسبوع الماضي إنهاء الإعفاءات الممنوحة لتركيا وإيطاليا واليونان والصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان من العقوبات المفروضة على من يستورد النفط الإيراني بحلول مايو المقبل.