زراعة المنوفية تشارك في آليات ترشيد المياه والطاقة في المؤتمر الأول للمجمع العلمي المصري | الصباح
تصريحات طائفية لنائب لبناني عن الحرائق تثير غضب المواطنين     elsaba7     الرئيس السيسي يتمنى دوام الصحة والعافية لأمير الكويت     elsaba7     بوتين يدعو أردوغان لزيارة روسيا الفترة المقبلة     elsaba7     شاهد.. جينيفر أنستون تدخل عالم إنستجرام بصورة حديثة لها مع أبطال " Friends"     elsaba7     في اليوم العالمي للأغذية.. الفاو: أكثر من 820 مليون شخص يعيشون تحت تهديد الجوع     elsaba7     حقيقة وفاة كاظم الساهر بالسُم.. بعد تصدر الخبر مؤشرات البحث بجوجل     elsaba7     إسكان البرلمان تقر تعديلات جديدة على قانون التصالح في مخالفات البناء     elsaba7     حريق داخل شقة بالزيتون والسيطرة عليه بـ3 سيارات إطفاء     elsaba7     التأخيرات المتوقعة اليوم لقطارات السكة الحديد     elsaba7     طقس اليوم.. أمطار غزيرة فى سيناء و العظمى بالقاهرة 32 درجة     elsaba7     المستشار تركي آل الشيخ: لولا دعم الأمير محمد بن سلمان ما حققنا 1% من نجاحات مهرجان الرياض     elsaba7     إختيار أحمد عمارة الشخصية الأولى التي تقدم أول فعالية لمبادرة "مدرسة الحياة" بالإمارات     elsaba7    

زراعة المنوفية تشارك في آليات ترشيد المياه والطاقة في المؤتمر الأول للمجمع العلمي المصري

هدى السيد / 2019-04-28 17:39:09 / محافظات
زراعة المنوفية تشارك في آليات ترشيد المياه والطاقة في المؤتمر الأول لل

زراعة المنوفية تشارك في آليات ترشيد المياه والطاقة في المؤتمر الأول لل

شاركت كلية الزراعة جامعة المنوفية في فعاليات المؤتمر الأول للمجمع العلمي المصري " الأبعاد القومية لترشيد إستخدام المياه والطاقة " الذي أنهى فعالياته أمس تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي وبحضور ورعاية الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة والإستصلاح الزراعي والدكتور فاروق إسماعيل رئيس المجمع العلمي المصري.

وقد حضر الفاعليات من زراعة المنوفية الباحث ياسر محمد الشحات مدرس مساعد بقسم المحاصيل والباحث عبد اللطيف عيد عبد اللطيف معيد بقسم الإقتصاد الزراعي.

وقد تناول المؤتمر عددًا من المحاور الهامة ذات البعد الإستراتيجي كإعادة استخدام وتدوير المياه "مشروع من أجل البقاء والتنمية المستدامة في مصر" ومشكلات المياه في المدن الجديدة بالتطبيق على مدينة العبور والكيفية التي يتم من خلالها إختيار محطات التحلية، وتنفيذها من واقع التطوير والخبرة، وتكامل المياه والطاقة والغذاء والأراضي "الحال المصرية".

بالإضافة.. إلى ما أعلن عنه المؤتمر من ضرورة إيجاد حلول مستمرة لتزايد عدد السكان في مصر ومحدودية الموارد المائية وعلاقته بالترشيد الذي يجب أن يشمل كافة الأنشطة الإنسانية وليس النشاط الزراعي فقط نظرًا لتزايد الاحتياجات المائية، وضرورة الإرتكاز على التكنولوجيا الحديثة في بناء محطات المياه والصرف الصحي وإعادة تدوير الفائض الزراعي للمياه.


اضف تعليقك

لأعلى