مصر للطيران تتسلم طائرة الأحلام الثانية من طراز B787-9 Dreamliner | الصباح

مصر للطيران تتسلم طائرة الأحلام الثانية من طراز B787-9 Dreamliner

مصر للطيران

مصر للطيران

استقبل الطيار أحمد عادل رئيس الشركة القابضة لمصرللطيران بمطار القاهرة طائرة الأحلام الثانية لمصر للطيران - طراز البوينج B787-9 Dreamliner.

وصرح الطيار أحمد عادل  «أشعر بالفخر والتفاؤل مع وصول كل طائرة جديدة لتنضم لأسطول مصر للطيران، فاليوم نجنى ثمار الكثير من الدراسات ومجهود جميع العاملين فى الشركة الوطنية، وهو ما يؤكد على إصرارنا على مواصلة استراتيچيتنا الموضوعة نحو التطوير وتحقيق أهدفنا التى لطالما سعينا لأجلها على مدار السنوات الماضية تحت مظلة وزارة الطيران المدنى المصرى».

وأضاف عادل أن مع كل جديد يطرأ على شركتنا سيغير الكثير من المفاهيم لدى عملاء الشركة فيما يتعلق بتجربة السفر على متن أسطول الناقل الوطنى لجمهورية مصر العربية. فالشركة مستمرة فى تعزيز معايير الخدمة المتطورة من خلال تقديم طائرات البوينج 787 الجديدة إلى أسطولها لتواصل ريادتها وتميزها فى كل جوانب عملها فى قطاع الطيران المدنى.

وكان فى استقبال الطائرة لدى وصولها مطار القاهرة، الطيار أشرف الخولى - رئيس شركة مصر للطيران للخطوط الجوية، والطيار شريف خليل رئيس شركة مصر للطيران إكسبريس والطيار محمد عليان - مساعد رئيس شركة مصر للطيران للخطوط الجوية، ولفيف من قيادات مصر للطيران. هذا وأعرب الطيار أشرف الخولى عن سعادته بإدخال هذا الطراز الحديث للعمل ضمن أسطول الشركة فى إطار خطة تحديث أسطول الطائرات طويلة المدى.

وأوضح الخولى أن إضافة طائرات «دريم لاينر» لأسطول مصرللطيران قد أتاح للشركة  قدرة أكبر على المنافسة فى سوق صناعة النقل الجوى الإقليمى والعالمى، وشكَّلَ خطوة كان لها أثر إيجابى فى دفع مسيرة الشركة الوطنية إلى الأمام، سواء من ناحية الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمسافرين أو من ناحية خدمة شبكة الخطوط بكفاءة وفاعلية.

وأضاف الطيار أشرف الخولى أن الطائرات الست الجديدة من هذا الطراز  بالإضافة إلى الطائرات الأخرى العاملة فى الشركة من الطرازات الأخرى تلبى احتياجات الشركة التشغيلية الحالية والمستقبلية وخدمة شبكتها الجوية ومسافريها الذين أصبح بإمكانهم استخدام أكثر الطائرات العالمية تطورًا وأفضلها من حيث الراحة والرفاهية.

ويعد هذا الطراز ثورة فى عالم الطيران، فهى بالإضافة إلى مواصفاتها الخدمية العالية، قادرة على قطع مسافات طويلة دون توقف وبأقصى حمولة ممكنة، الأمر الذى جاء مناسبًا لتشغيلها على خطوط الشركة العاملة فى أمريكا الشمالية والشرق الأقصى وأوروبا.

وقد دخلت الطائرة فى الخدمة اعتبارًا من ٢٢ أبريل الجارى متجهة إلى فرانكفورت.


اضف تعليقك

لأعلى