جاء ذلك ردا على سؤال لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم خلال المؤتمر الصحفى المشترك مع وزيرة خارجية جنوب أفريقيا ليندوى سيسولو حول الموضوعات التى ستتم مناقشتها خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب بالقاهرة غدا الأحد.

 وأوضح شكري أن اجتماع مجلس الجامعة العربية غدا سيعقد بطلب من فلسطين للاستماع للرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن)، ولطرح الرؤية للوضع الحالي ورؤية فلسطين لتحقيق السلام والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.


وأضاف أن الدعم الذي يتوفر للشعب الفلسطيني وتحقيق كافة حقوقه المشروعة هو أمر مستقر، لافتا إلى أنه خلال هذه المرحلة فإن هناك العديد من التحديات التي يجب التعامل معها والقدرة على تجاوزها من خلال استمرار إظهار التوافق العربي والعمل العربي المشترك.


من ناحيتها، أكدت وزيرة خارجية جنوب أفريقيا دعم بلادها للحقوق المشروعة للشعب الفلسطينى التى "لا تتجزأ".


وحول التعاون التجارى بين مصر وجنوب أفريقيا وسبل تعزيزه، أشار شكري إلى قدرات وإمكانيات مصر وجنوب أفريقيا والمجالات المتاحة للمزيد من التعاون على المستوى الاقتصادى وأيضا في إطار تنمية القدرات.


وقال: هناك علاقة تكاملية في مجالات تتفوق فيها جنوب أفريقيا وأخرى تتفوق فيها مصر، ونستطيع أن نعزز قدراتنا المشتركة، ما سيدفع أيضا بالتكامل الأفريقي في ضوء اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا بتعزيز التنمية في أفريقيا، وتابع "نعمل على دخول اتفاقية التجارة الحرة الافريقية حيز النفاذ.


من ناحيتها، قالت وزيرة خارجية جنوب أفريقيا "نعمل على الاستخدام الأمثل لقدرات القارة"، مؤكدة أهمية اتفاقية التجارة الحرة التى وقعت وتم التصديق عليها من قبل 22 دولة لتكون جاهزة بذلك للدخول حيز النفاذ.
ك ف