تونس تسعى لعقد اجتماع لوزراء الخارجية مع مصر والجزائر لبحث تطورات الأزمة الليبية | الصباح
"متجملوش حد".. الرئيس السيسي لطلبة كلية الطب العسكري     elsaba7     رئيس الوزراء من واشنطن: نهر النيل يمثل شريان حياة للشعب المصري ولن نسمح المساس به     elsaba7     أوقاف الغربية تحتفل بالليلة الختامية لمولد السيد البدوى     elsaba7     بدء تلقى التظلمات الخاصة بمساكن الجزيرة بزفتى     elsaba7     الرئيس السيسي: نسعى لتطبيق فكرة الاختبارات المميكنة بالجامعات     elsaba7     مريم نعوم: السيناريست أماني التونسي ليها كتير في “بين بحرين” والفكرة والشخصيات بدأت من عندها     elsaba7     الرئيس السيسي: الرؤية الأولى في إنشاء الكلية أن تبعد عن أي مجاملات     elsaba7     مدير كلية الطب بالقوات المسلحة: هدفنا تخريج أطباء لديهم الكفاءة تعادل النظراء في العالم     elsaba7     خريجو طب القوات المسلحة يستعرضون قدراتهم في التعامل مع الحالات الطارئة أمام الرئيس     elsaba7     القبض على أخطر تجار الصنف بالشرقية.. والتحفظ على 50 كيلو بودرة خام     elsaba7     السيسى يشهد فيلما تسجيليا عن تاريخ كلية الطب العسكري     elsaba7     العفو الرئاسي عن 449 سجيناً بمناسبة انتصارات أكتوبر     elsaba7    

تونس تسعى لعقد اجتماع لوزراء الخارجية مع مصر والجزائر لبحث تطورات الأزمة الليبية

تونس تسعى لعقد اجتماع لوزراء الخارجية مع مصر والجزائر لبحث تطورات الأز

تونس تسعى لعقد اجتماع لوزراء الخارجية مع مصر والجزائر لبحث تطورات الأز

أعلنت تونس أنه يجري التنسيق حاليا لعقد اجتماع لوزراء خارجية ومصر وتونس والجزائر بتونس العاصمة، لتنسيق جهود الدول الثلاث بهدف إنهاء حالة التوتر في ليبيا واستئناف المباحثات السياسية.

وذكرت وزارة الخارجية التونسية - في بيان اليوم الجمعة - أن وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي يواصل القيام باتصالات، وإجراء مشاورات مع مختلف الأطراف الاقليمية والدولية للتعجيل بإنهاء المواجهات العسكرية في ليبيا.

وأشار البيان إلى الاتصالات الهاتفية التي أجراها وزير الخارجية التونسي مع كلّ من القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، ووزير الخارجية في حكومة "الوفاق الوطني" الليبية محمد الطاهر سيالة، ورئيس بعثة الدعم الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، والتي جدّد الجهيناوي خلالها موقف تونس الداعي إلى الوقف الفوري للاقتتال في ليبيا وتجنيب الشعب الليبي مزيدا من المعاناة واستئناف المسار السياسي التفاوضي في أقرب وقت تحت رعاية الأمم المتحدة وبعيدا عن أي تدخل خارجي، وضرورة تحلّي كافة الفرقاء الليبيين بأقصى درجات التعقل وضبط النفس ووضع مصلحة بلادهم العليا فوق كل


اضف تعليقك

لأعلى