رئيس البرلمان الليبى: السيسى أنقذ مصر وليبيا من الضياع | الصباح
مستشار البوتاس العربية رائد الصعوب أميناً عامأ للعربى للأسمدة      elsaba7     الليلة .. درة تشاهد "يوم وليلة" مع الجمهور بالشيخ زايد     elsaba7     رئيس قومي التنمية الزراعية: ما نراه من خراب بالدول المجاورة يجعلنا نشعر بقيمة الامان     elsaba7     تعرف على التفاصيل الكاملة لجائزة الإبداع الإعلامي.. آخر موعد للاشتراك وأسماء لجنة التحكيم     elsaba7     استبعاد مدير مدرسة التجارة بنين على خلفية واقعة "الغش الجماعي" بالغربية     elsaba7     رئيس حزب "المصريين" عن مهاجمة "الجزيرة" لقاعدة "برنيس": الضربة أوجعتهم     elsaba7     مصرع شاب فى حادث تصادم بسيارة نقل بالغربية (صورة)     elsaba7     وزيرة التضامن الاجتماعي: التنمية المستدامة تحتاج إلى المجتمع المدني (صور)     elsaba7     ضبط سيدة استولت على مبالغ مالية بزعم توظيفها فى تجارة الأدوات المنزلية بالغربية     elsaba7     الأوقاف تقرر وقف مزاد تأجير " قصر النحاس باشا " بسمنود     elsaba7     قريباً .. إدخال وصلات الصرف الصحى للمنازل بشارع نعمان الأعصر بالمحلة     elsaba7     نائب محافظ الغربية يستعرض نسب تنفيذ مشروعات تطوير ورصف الطرق     elsaba7    

رئيس البرلمان الليبى: السيسى أنقذ مصر وليبيا من الضياع

ئيس مجلس النواب الليبي، المستشار عقيلة صالح،

ئيس مجلس النواب الليبي، المستشار عقيلة صالح،

قال المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبى، إنه لولا وصول الرئيس عبدالفتاح السيسى إلى السلطة، لكانت ليبيا ومصر فى خبر كان.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ«الصباح» أن مصر تقدم الدعم لليبيا من أجل استقرار الأوضاع، وتوحيد الصف الليبى، وتابع أن حكومة السراج تتحكم فيها الميليشيات والكتائب فى ليبيا، وأنها تفرض عليها تعيين السفراء والوزراء وبعض الشخصيات فى ليبيا.

وأكد أن قطر تقف ضد وراء عملية تحرير العاصمة، كما أن الميليشيات حصلت على أسلحتها من الجانب التركى مؤكدًا أن الميليشيات استخدمت المطارات فى أغراض عسكرية، وقامت بنقل العناصر والأسلحة من خلالها.

وتابع أن ما يقوم به الجيش الليبى فى طرابلس، يعد تنفيذًا للاتفاق السياسى، خاصة أن أحد البنود فى الاتفاق يؤكد إخراج الميليشيات المسلحة من العاصمة طرابلس وفى عموم ليبيا، خاصة أن حكومة السراج استعانت بالجماعات والميليشيات المسلحة، وأصبحوا هم الحراس، وأصبحت الحكومة أسيرة لتلك الجماعات التى نهبت المال العام ونفذت عمليات.

وأضاف ما يقوم به الجيش يعد تطبيقًا للاتفاق السياسى والدستور وقرار مجلس النواب الليبى موضحًا أن حكومة السراج أفرجت عن المجرمين ومنحتهم الأموال للقتال فى صفوفهم ضد قوات الجيش الليبى، على الرغم أن من بينهم مطلوبين دوليًا.

 وأشار إلى أن حكومة الوفاق طلبت التدخل فى ليبيا إلا أنه لن يتحقق، خاصة أنه ثبت وجود الجنود الأمريكان والهنود فى طرابلس، وأن ما يعنى غرب ليبيا هو وجودهم فى السلطة بأى حال من الأحوال.

وأكد أن مصر تقدم الدعم للشعب الليبى، والدولة من أجل الاستقرار السياسى وإعادة الأمن، وأنها لا تتدخل فى الشأن الداخل، بل تسعى للتوافق الليبى.

وأشار إلى أن حظر التسليح على الجيش الليبى، ساهم فى انتشار الكتائب والجماعات والميليشيات فى طرابلس وبعض المناطق.

وأضاف أن البرلمان سيشكل حكومة بعد عملية طرابلس، خاصة أن ما يسمى بحكومة الوفاق ليس لها أى وجود، كونها لم تحصل على ثقة مجلس النواب.

وأشار إلى أن ملامح المؤتمر الوطنى الجامع الذى كان مقررًا له منتصف الشهر الجارى، كانت غير واضحة، خاصة أن المبعوث الأممى غسان سلامة لم يكشف عن الشخصيات، أو المخرجات والبنود التى كانت سيتم نقاشها فى المؤتمر.


اضف تعليقك

لأعلى