أسبوع حسم التعديلات الدستورية فى البرلمان | الصباح
السفير المصرى فى إسرائيل يؤكد على الثوابت المصرية لإرساء السلام العادل فى الشرق الأوسط     elsaba7     بحضور شخصيات رسمية وأبطال العمل .. الإمارات تستعد لأكبر افتتاح سينمائي من أجل "الممر"     elsaba7     ماذا يقف فى طريق تفعيل مبادرة التجارة الحرة بين دول افريقيا.. الليلة على دي ام سي     elsaba7     إثيوبيا تودع رئيس أركان الجيش إلى مثواه الأخير     elsaba7     جوجل تسعى لتوسيع أعمالها وتنفيذ استثمارات جديدة في مصر     elsaba7     سيدة بوروندي الأولى تزور المجلس القومي للمرأة     elsaba7     السيسى يستقبل رئيس غانا ويشيد بمجمل العلاقات بين البلدين     elsaba7     محافظ الغربية يضع حجر الأساس لمبنى الفلك لذوى القدرات الخاصة بكفر الزيات     elsaba7     بالفيديو.. تعرف على الكمبيوتر الجديد بحجم بطاقة ائتمان     elsaba7     نقابة الصيادلة ترسل 18 ملاحظة على مشروع قانون هيئة الأدوية للبرلمان     elsaba7     استئناف تصوير "فلانتينو" للزعيم في شهر سبتمبر     elsaba7     بالفيديو.. "سما" المصابة بمتلازمة داون: لسنا "متخلفين".. وبإمكاننا التفكير والتعامل مع الناس     elsaba7    

أسبوع حسم التعديلات الدستورية فى البرلمان

مجلس الشعب

مجلس الشعب

>>صياغة جديدة لمادة الكوتة.. ومجلس الشيوخ بصلاحيات تشريعية

يعمل مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبدالعال، على الانتهاء من الصياغة النهائية لمواد التعديلات الدستورية المقترحة، عن طريق لجنه الشئون الدستورية والتشريعية برئاسة النائب المستشار بهاء أبوشقة، ومن المتوقع أن ينتهى البرلمان من مناقشة التعديلات الدستورية بصياغتها النهائية الأسبوع الحالى فى جلستين عامتين، للتصويت النهائى على المواد من قبل أعضاء مجلس النواب، قبل الدعوة للاستفتاء الرسمى والوقت المعلن عنه.

وتشهد أولى جلسات مجلس النواب الأسبوع الحالى، اجتماع مناقشات مواد التعديلات الدستورية بعد انتهاء الجلسة العامة، ويترأس «عبدالعال» جلسة لجنة الشئون الدستورية للوقوف على الصياغات النهائية قبل عرضها على البرلمان يومى 16 و 17 للتصويت عليها نهائيًا، بعد جلسة مشاورات مطولة، عقب إبداء عدد كبير من أعضاء مجلس النواب وعدد من رجال القضاء والنقابات التحفظ على مادة كوتة المرأة فى التعديلات الدستورية المقترحة.

وبدأ رئيس مجلس النواب الاستعدادات النهائية مع اللجنة التشريعية بالبرلمان لضمان عدم الطعن على مجلس النواب القادم، وتعرضه للحل بسبب المادة 102 من التعديلات الخاصة بنسبة الكوتة، والتى يعترض عليها عدد من النواب، كما رصد رئيس البرلمان تحفظات كل المشاركين فى جلسات استماع التعديلات الدستورية على مدار الأسابيع الماضية ليكون البرلمان فى موقف حسم للمواد الملغمة، والتى ستتم مراعاة صياغتها جيدًا حتى تتوافق مع الدستور وعدم تعرض البرلمان القادم للحل.

ولن ينتهى أمر اللغط المثار حول التعديلات الدستورية عند كوتة المرأة فقط، بل طالت مجلس الشيوخ الجديد المقترح تدشينه بموجب التعديلات ومدى صلاحياته، والتى أظهرت طمع عدد كبير من النقابات والجهات فى التمثيل فيه، إلا أن اختصاصات مجلس الشيوخ بموجب التعديلات سيكون عونًا للبرلمان وليس تشريعيًا.

ومع مطالبات عدد كبير فى جلسات الاستماع للجنة الشئون الدستورية بإعطاء مجلس الشيوخ صلاحيات تشريعية، أكد رئيس البرلمان على إعطاء المجلس صلاحيات تشريعية بموجب دستور جديد.


اضف تعليقك

لأعلى