"دار الكتب" تقيم معرضًا للوثائق التاريخية الإفريقية بأسوان | الصباح
رضوى العوضي: مشاركة المرأة في الاستفتاء شيء مشرف ومتحضر     elsaba7     أمناء المحافظات بحزب "مصر الثورة": مشاهد الاستفتاء تدعو للفخر     elsaba7     رئيس "مصر الثورة" يدين تفجيرات كنائس وفنادق سريلانكا     elsaba7     القائم بأعمال السفير المصري في كازخستان: مشاركة 85% من الجالية المصرية في الاستفتاء (فيديو)     elsaba7     د راندا رزق تكشف عن تفاصيل استفتاء المصريين على التعديلات الدستورية (فيديو)     elsaba7     رئيس نادي الطيران يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية     elsaba7     طلاب جامعة المستقبل يشاركون في الاستفتاء على الدستور بالكويت (صور)     elsaba7     من المحلية للعالمية: فوز طلاب اليابانية بالمنوفية وتأهيلهم للمنافسة بنادى الكانجرو الذهبي     elsaba7     حقيقة تولي ميدو تدريب الترجي التونسي     elsaba7     المجلس الانتقالي بالسودان: نتعجل تشكيل الحكومة المدنية ومنفتحون على كافة القوى السياسية     elsaba7     لبنان: انتهاء أعمال فرز وحصر الأصوات في الاستفتاء على التعديلات الدستورية     elsaba7     البعثة الأممية في ليبيا: الأولوية لوقف الحرب ومصرون على عقد الملتقى الوطني     elsaba7    

"دار الكتب" تقيم معرضًا للوثائق التاريخية الإفريقية بأسوان

أش أ / 2019-04-15 14:47:40 / الصباح Extra
دار الكتب

دار الكتب

ذكرت الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية التابعة لوزارة الثقافة أنها تقيم حاليًا معرضًا للوثائق التاريخية المتعلقة بالعلاقات المصرية الإفريقية، ويستمر لمدة أسبوع، وذلك بمقر قصر ثقافة أسوان.


وقال رئيس دار الكتب الدكتور هشام عزمي في تصريح اليوم الاثنين إن هذا المعرض يأتي في إطار احتفالات وزارة الثقافة برئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، واختيار مدينة أسوان عاصمة للثقافة والفنون الإفريقية لعام 2019.


وأضاف أن المعرض يضم عددًا من مستنسخات الوثائق التاريخية النادرة، من بينها خطاب شكر من حفيد الأمير عبد القادر الجزائري للملك فاروق على حمايته للاجئين إلى مصر من العرب، وخاصةً الزعيم العراقي رشيد الكيلاني في عام 1947.


وتابع عزمي أن المعرض يحوي أيضًا قرار إنشاء دار للسينما بمدينة أديس أبابا بتاريخ 8 مارس 1932، وبيان اعتراف جمهورية مصر العربية باستقلال كل من مراكش وتونس في عام 1956، وإهداء حكومة الصومال 50 ألف جرعة من لقاح الحمى القلاعية في ثمانينيات القرن الماضي، وغيرها من الوثائق النادرة التي تؤكد عمق العلاقات المصرية - الإفريقية ودعم مصر التاريخي لقضايا الاستقلال والتنمية في القارة السمراء.


كان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد تسلم في فبراير الماضي رئاسة الاتحاد الإفريقي، في أول رئاسة دورية مصرية للاتحاد الذي تأسس عام 2002 بديلًا لمنظمة الوحدة الإفريقية، وقال السيسي في كلمة بعد تسلمه الرئاسة من رئيس رواندا بول كاجامي إنه يتطلع إلى تعزيز العمل الإفريقي المشترك.


اضف تعليقك

لأعلى