نائب الرئيس الأمريكي: نعد مشروع قرار أممي يعترف بجوايدو رئيسا لفنزويلا | الصباح
بقصر الاليزيه.. تفاصيل لقاء ماكرون والبابا تواضروس     elsaba7     طلب إيدي من غير ما أعرف.. رباب حسين تكشف تفاصيل زواجها بالمخرج أحمد توفيق     elsaba7     مصطفى رجب: الشعر الحلمنيشى ظهر لمناهضة الاحتلال ومحاربة الفساد     elsaba7     "فوز جامعه الإسكندريه"بعد مرور ٢٥ عام على إنشاء مؤسسة التدريب الاوروبي وبحضور ١٥٠٠ مدعو من ٢٨ دولة     elsaba7     تعليق ناري لعبد المنعم سعيد على أزمة مباراة القمة (فيديو)     elsaba7     عبدالمنعم سعيد: صندوق النقد الدولى يشيد بمؤشرات نمو الاقتصاد المصري ..فيديو     elsaba7     عبد المنعم سعيد: قوة مصر الناعمة تعاني عجزا واضحا .. فيديو     elsaba7     لهذا السبب الاتحاد الإفريقي يمنح الأهلي 450 ألف دولار     elsaba7     البنتاجون تعلن انسحاب قواتها من سوريا وتحسم الجدل في المشاركة بالمنطقة الآمنة     elsaba7     ضمن قائمة أكثر 100 امرأة مؤثرة في العالم.. نجاز عالمي جديد لفريدة عثمان     elsaba7     رشوان توفيق يكشف تفاصيل اتصاله بجيهان السادات بعد رؤية الرئيس الراحل     elsaba7     نفاذ تذاكر حفل أنغام فور طرحها على موقع الأوبرا     elsaba7    

نائب الرئيس الأمريكي: نعد مشروع قرار أممي يعترف بجوايدو رئيسا لفنزويلا

نائب الرئيس الأمريكي

نائب الرئيس الأمريكي

أعلن نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة تعد مشروع قرار لطرحه في الأمم المتحدة يعترف بزعيم المعارضة الفنزويلية، خوان جوايدو، رئيسا لفنزويلا.

وقال بنس - في كلمة ألقاها خلال جلسة استثنائية لمجلس الأمن الدولي حول الأزمة الفنزويلية أوردتها قناة (روسيا اليوم) الإخبارية - إنه حان الوقت لتعترف الأمم المتحدة بالرئيس الانتقالي خوان جوايدو، رئيسا شرعيا لفنزويلا ولتمنح مقعدا في هذا الهيكل لمن يمثله، بينما يجب سحب صلاحيات مندوب فنزويلا الحالي.

وانتقد بنس الأمم المتحدة ومجلس الأمن لما اعتبره عدم اتخاذ إجراءات ضرورية لدعم الشعب الفنزويلي، داعيا المنظمة الدولية إلى القيام بذلك.

وتابع "في هذا السياق الولايات المتحدة تعد قرارا يعترف بشرعية حكومة الرئيس الانتقالي، خوان جوايدو، ونحث اليوم كل عضو في مجلس الأمن وكل الدول الأعضاء في الأمم المتحدة على دعم هذا القرار".

وشدد بنس على أن "الولايات المتحدة ستواصل ممارسة كل الضغوط الدبلوماسية والاقتصادية لضمان الانتقال السلمي إلى الديمقراطية في فنزويلا، لكن كل الخيارات مطروحة على الطاولة".


اضف تعليقك

لأعلى