قصة خاتم الإمبراطورة أوجيني.. واللص المصري في باريس | الصباح

قصة خاتم الإمبراطورة أوجيني.. واللص المصري في باريس

ا

ا

خاتماً مرصعاً بالماس بوزن 40 قيراطاً، ربما كان دافعا قوية لأحد الأشخاص مصري الجنسية يعيش في باريس، ليسرق خاتما كان ملكاً للإمبراطورة أوجيني، زوجة نابليون الثالث.

لكن الشرطة الباريسية كان لها موقف مختلفا وتمكنت من إيقاف رجل يشتبه في أنه سرق خاتماً مرصعاً بالماس بوزن 40 قيراطاً كان ملكاً للإمبراطورة أوجيني، زوجة نابليون الثالث، السبت، وعُثر على القطعة المسروقة على ما ذكرت عدة مصادر مؤكدة معلومة نشرت في صحيفة "لو باريزيان".

 

وقد وُضع الرجل في الحبس على ذمة التحقيق بتهمة "السرقة والاحتيال ومحاولة الاحتيال" على ما قالت النيابة العامة في باريس.

 

وقال مصدر في الشرطة إنها عثرت على الخاتم بحوزة الرجل، وهو مصري في الثلاثين له سوابق في مجال السرقة.

 

وقد أبلغ عن عملية السرقة الأمير جان كريستوف نابليون، وهو من سلالة نابليون الثالث وخطيبته، على ما ذكرت صحيفة "لو باريزيان"، التي أشارت إلى أن الخاتم المقدر سعره بأكثر من مليون يورو "قُدم في إطار خطوبتهما".

 

وقد سرق الخاتم الموضوع في حقيبة صغيرة، الاثنين، عندما خرجا من سيارتهما لدقائق قليلة في باريس، على ما ذكرت الشرطة.

 


اضف تعليقك

لأعلى