أبو الغيط: افتتاح البرازيل مكتباً تجارياً في القدس خطوةٌ في الاتجاه الخاطئ | الصباح
مهرجان الاسكندريه السينمائي يدين العدوان التركي على سوريا     elsaba7     مصر تُعرب عن خالص تعازيها في ضحايا إعصار "هاجيبيس" باليابان     elsaba7     نائب وزير الخارجية يعرب عن استياء مصر من مفاوضات سد النهضة لسفراء ألمانيا وإيطاليا والصين     elsaba7     تشكيل المنتخب الأوليمبي في مواجهة جنوب إفريقيا الودية     elsaba7     "الشاب الذي كسر المستحيل".. قصة أحمد عماد الطالب والمدرس وصاحب عربة "غزل بنات وفشار" (صور)     elsaba7     وضع حجر أساس مدرسة دهتورة الثانوية وتوسعات مدرسة حانوت الإبتدائية بزفتي     elsaba7     بتكلفة8 مليون جنيه .. أفتتاح مدرسة الدكتور سعيد شاهين الرسمية للغات بزفتى     elsaba7     غضب الأهالى بسبب كسر فى ماسورة مياه الشرب بالمحلة     elsaba7     *جامعة سوهاج تكرم ٢٠ من قدامى المحاربين خلال احتفالاتها بانتصارات اكتوبر*     elsaba7     بروتوكول تعاون بين الأكاديمية العربية للعوم الإدارية والمالية والمسعود القابضة     elsaba7     ميركل تدعو أردوغان لوقف العمليات العسكرية ضد سوريا     elsaba7     شاهد.. الرهبان في تايلاند يصنعون ملابسهم من النفايات البلاستيكية (تقرير)     elsaba7    

أبو الغيط: افتتاح البرازيل مكتباً تجارياً في القدس خطوةٌ في الاتجاه الخاطئ

جامعة الدول العربية

جامعة الدول العربية

أكد السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن قيام البرازيل بافتتاح مكتب تجاري في القدس، خلال الزيارة التي قام بها الرئيس البرازيلي لإسرائيل، يُمثل ردة في الموقف البرازيلي، ويُعطي رسالة سلبية للعالم العربي، مُشدداً على أن افتتاح المكاتب التمثيلية في القدس المحتلة إجراءٌ لا يخدم جهود تحقيق السلام، وأن هذه الخطوة تُمثل انتهاكاً صريحاً لمبادئ القانون الدولي التي تعتبر القدس أرضاً محتلة، وتحظُر نقل السفارات أو المكاتب التمثيلية أو التجارية إليها قبل حسم وضعِها عبر المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

ونقل "عفيفي" عن الأمين العام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط قوله" إن هذا الإجراء من جانب البرازيل يُمثل "خطوة في الاتجاه الخاطئ"، ولن يصُب في اتجاه تنمية العلاقات العربية-البرازيلية بالتأكيد".

وأضاف "عفيفي"،في بيان صحفي اليوم الخميس، أن المواقف البرازيلية، منذ تولي الرئيس "بولسونارو" الحكم، محل متابعة ودراسة من جانب الجامعة العربية، وأن النوايا التي جرى الإعلانُ عنها مؤخراً، فضلاً عن البيانات التي صدرت خلال زيارة الرئيس "بولسونارو" لإسرائيل، تُشير إلى تراجعات عديدة ومتدرجة في المواقف البرازيلية التي طالما كانت –في السابق- تقوم على احترام مبادئ القانون الدولي، ومناصرة الحقوق الفلسطينية المشروعة، بما شكل أساساً راسخاً لعلاقاتٍ قوية بين العالم العربي والبرازيل.

وأعربَ "عفيفي" عن أملِه في أن تتدبرَ الإدارةُ البرازيلية خطواتِها بحنكة في المرحلة المُقبلة، وأن تدرسَ بعنايةٍ تبعاتِ تلك الخُطواتِ على علاقاتِها بالعالمِ العربيّ، شعوباً وحكوماتٍ.

 


اضف تعليقك

لأعلى