التعليم العالي: السيسي أكد ضرورة الاهتمام بالموهوبين في مختلف مجالات الإبداع | الصباح
يحيى أبو زيد: حل مشكلة الصرف الصحي بمدينة أرمنت خلال 3 أسابيع     elsaba7     حقيقية استبعاد محمد صلاح من مباراتي كينيا وجزر القمر بسبب الإصابة     elsaba7     رعب إسرائيل.. إصابة 46 إسرائيليا جراء صواريخ قطاع غزة     elsaba7     بعد وفاة هيثم أحمد زكي.. متى تكون المكملات الغذائية "آمنة"؟     elsaba7     هل كان النبى محمد يجتهد.. خالد الجندى يجيب (فيديو)     elsaba7     أحد أهالي أرمنت بالأقصر يكشف عن كوارث داخل المدينة     elsaba7     رعب في إسرائيل.. سرايا القدس تعلن استهداف جنود الاحتلال بقذائف الهاون     elsaba7     أحد أهالي مدينة أرمنت يستغيث بسبب أزمة الصرف الصحي (فيديو)     elsaba7     غدا.. متحدث البرلمان ضيف أولى حلقات "مصر في القلب" على شاشة "المحور"     elsaba7     سحر قابيل: رؤية وطن 2030 لمكافحة الإرهاب والتنمية المستدامة فرصة جيدة لإظهار إنجازات الدولة     elsaba7     بالصور..مدير أمن الإسكندرية يصل إلى موقع العقار المائل باللبان     elsaba7     "استخدمت قنابل مسيلة للدموع".. قوات الاحتلال تقتحم مخيم العروب شمال الخليل بالضفة الغربية (فيديو)     elsaba7    

التعليم العالي: السيسي أكد ضرورة الاهتمام بالموهوبين في مختلف مجالات الإبداع

ا ش ا / 2019-04-04 17:40:53 / الصباح Extra
الفرعون الروماني وسلسلة الترجمة إهداء مكتبة الإسكندرية للرئيس عبد الفتاح السيسي

الفرعون الروماني وسلسلة الترجمة إهداء مكتبة الإسكندرية للرئيس عبد الفتاح السيسي

أكد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن كافة دول العالم مشغولة بكيفية تطوير منظومة التعليم والبحث العلمي وأن المستقبل القريب سيكون في احتياج لوجود خريجين لديهم مهارات جديدة وأن التواصل مع هذه الدول يأتى في إطار اكتساب الخبرات والوقوف على أحدث المستجدات وهو ما يسعى إليه المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي مشيرا إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد أن التعليم سيكون له الدور الأكبر في حل المشكلات مع ضرورة الاهتمام بالموهوبين في مختلف مجالات الإبداع.

وقال الدكتور خالد عبدالغفار - خلال مؤتمر صحفى عقده اليوم على هامش المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي بعنوان "بين الحاضر والمستقبل" والذى افتتحه الرئيس عبدالفتاح السيسي - إن المنتدى يأتى في إطار الدور البناء الذى تقوم به مصر من أجل مستقبل أفضل والاستفادة من تطوير منظومة التعليم والبحث العلمي لخدمة الصناعة والتكنولوجيا.

وأضاف أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لديها دراسة لاحتياجات السوق المحلية والعالمية وأغلبها تدور في مجال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات والذكاء الاصطناعي موضحا أن التكنولوجيا منتشرة في كافة التخصصات والخدمات، موضحا أن المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي يهدف إلى تناول حاضر ومستقبل التعليم العالي والبحث العلمي والتكنولوجيا، من خلال مناقشة عدد من القضايا المطروحة عالميا.

وأشار وزير التعليم العالي إلى أن المنتدى يهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب العالمية في مجالات التعليم والبحث العلمي والابتكار، في إطار مسايرة التغيرات العالمية ومواجهة التكنولوجيات اللازمة والثورة الصناعية الرابعة ضمن اهتمامات مصر بمستقبل التعليم العالي والبحث العلمي وإعلان عام ٢٠١٩ عاما للتعليم بالتزامن مع رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، وأنه تم اختيار إقامة المنتدى بالعاصمة الإدارية كنموذج للتطور والسعى للبناء.

وتابع قائلا إن المنتدى سيتناول عددا من الموضوعات الهامة منهاتعظيم عائد الاستثمار في التعليم العالي والبحث العلمي، وتوجيه البحث العلمي لخدمة أهداف التنمية المستدامة والاقتصاد القائم على المعرفة.

ونوه الدكتور خالد عبدالغفار إلى أن تطوير المناهج ومنظومة التعليم تقتضى بأن نعلم أبنائنا كيف يتعلمون وليس كالطرق التقليدية القائمة على التلقين، وأن العالم يشهد تحولات كبيرة في إطار التعليم الالكترونى والتعليم عن بعد، مشيرا إلى أن هناك توصية بإنشاء مجلس إدارة عالمي للمنتدى والعمل بالتوصيات التى تخرج بها من المنتدى على المستوى العالمي وليس على المستوى المحلي فقط.

وذكر وزير التعليم العالي أن دول العالم تسعى بتقليل الفجوة بين المواد العلمية المقدمة للطلاب وبين المهارات الوظيفية التى يحتاجها سوق العالمى، وأن المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي يهدف إلى إلقاء الضوء حول دور البحث العلمى والتعليم العالي في إيجاد خريج قادر على مواكبة سوق العمل ليس في مصر فقط ولكن على مستوى العالم.

وأضاف إن المنصة التعليمية الإلكترونية الجديدة تهدف إلى ربط العلماء والباحثين المصريين عبر التواصل معا، وأن دولة مثل الهند متقدمة في مجال التكنولوجية الرقمية والتى من شأنها فتح مجالات عمل جديدة ومستحدثة بالتزامن مع اندثار وظائف تقليدية عديدة.


اضف تعليقك

لأعلى