"بي بي سي" ذراع إخواني للحركة المدنية في الهجوم على مصر | الصباح
مدير الكلية الحربية: اختبارات وقياسات نفسية تتم على الطالب المتقدم للكلية (حوار)     elsaba7     اللواء علاء إبراهيم مخلوف مدير المعهد الفني للقوات المسلحة: في خدمة تحقيق أهداف الوطن (حوار)     elsaba7     اللواء عزت متولى مدير الكلية الجوية: نستخدم فى التدريبات أحدث الطائرات العسكرية والمدنية(حوار)     elsaba7     مدير كلية الدفاع الجوى: الندوات الثقافية والدينية والعلمية عماد الكلية في تأهيل الطالب (حوار)     elsaba7     اللواء ايهاب صلاح مدير الكلية البحرية: طلاب البحرية يفوقون قدرات طلاب كليات البحرية الأجنبية (حوار)     elsaba7     مدير الكلية الفنية العسكرية: السيسي يعتمد على الكلية في المشروعات القومية(حوار)     elsaba7     إياد نصار يكشف عن شخصيته في "الفيل الأزرق 2"     elsaba7     نائب جامعة طنطا يتفقد مكتب التنسيق الالكتروني لمتابعة سير العمل (صور)     elsaba7     عميد هندسة طنطا: حريصون على تدريب وتأهيل أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم     elsaba7     اتفاقية جديدة لخدمة المرضى لضمان توفر الدواء وتوسيع قاعدة الموزعين     elsaba7     ننشر تفاصيل حفل تامر حسنى الجديد     elsaba7     وفاة المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية     elsaba7    

"بي بي سي" ذراع إخواني للحركة المدنية في الهجوم على مصر

الإخوان المسلمون

الإخوان المسلمون

شهدت الفترة الماضية تحركات مريبة  تسمى بـ"الحركة المدنية الديمقراطية"، والتي تضم 7 أحزاب معارضة، لإعاقة عملية التعديلات الدستورية، وذلك بالتعاون مع قنوات إعلامية خارجية "بي بي سي – رويترز"، لنشر الأخبار الكاذبة وتضليل المواطنين، فضلًا عن تشوية الصورة الخارجية لمصر.

ويعتمد تقرير الـ"بي بي سي"، الوكالة المشبوهة على إظهار العنف القائم على الحياة السياسية، مما يشير إلى علامات استفهام حول دور القائمين على القناة فى دعم الحركة المدنية والإخوان على حد سواء، وعلى عكس إدعاء الحركة المدنية مقاطعتها لقنوات الإخوان الفضائية.

 

وأوضحت مصادر مطلعة سر علاقة الحركة المدنية بوكالة "بي بي سي"، حيث أن أعضاء الحركة المتهمون بالتمويل الأجنبي يتلقون تعليماتهم باستضافة بي بي سي - رويترز بالمؤتمر الصحفي الذى تنظمه الحركة لرفض التعديلات الدستورية.

 

ويقتصر نشاط الحركة المدنية، على اللجوء لتنظيم المؤتمرات الصحفية دون القيام بدورها الشرعي فى الممارسة السياسية ورفض التعديلات بصناديق الاقتراع، وربما يرجع ذلك إلى فشلهم في التواصل مع الجماهير، وعدم نجاحهم في إنشاء قاعدة جماهيرية في مدار السنوات الماضية.

 

والمؤتمرات التى تنظمها الحركة المدنية في مصر عن مدى الاستقواء بالخارج، حيث أنه في غياب جمهور مصري لها، تلجأ إلى استضافة مراسلي ( بي بي سيي -رويترز) بمؤتمر الحركة الصحفي.

 

وعلى ورغم أن زعماء الحركة المدنية يدعون لتطبيق القانون والدستور إلا أنهم على النقيض يعتمدون الظهور على الوكالات الفضائية الخارجية التى تدعو للتمييز والعنصرية، مما يوضح حجم التناقض الذي يعيشونه.

 

 


اضف تعليقك

لأعلى