وزير التعليم العالي: استراتيجية تطوير البحث العلمي تهدف لزيادة معدل النمو الاقتصادي | الصباح

وزير التعليم العالي: استراتيجية تطوير البحث العلمي تهدف لزيادة معدل النمو الاقتصادي

ا ش ا / 2019-03-24 18:49:08 / الصباح Extra
خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي

خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي

أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبد الغفار، ملامح استراتيجية تطوير البحث العلمي في مصر، موضحًا أنها تهدف إلى تهيئة بيئة مشجعة للعلوم والتكنولوجيا والابتكار تساعد على إنتاج المعرفة وتسويقها بكفاءة وفعالية والمنافسة العلمية المبنية على التميز وزيادة معدل النمو الاقتصادي الوطني إلى جانب تحقيق تنمية مستدامة ترتقي بالمجتمع وجودة حياة الإنسان.

وأشار عبد الغفار - في بيان اليوم /الأحد/ - إلى أن البرنامج القومي للحاضنات التكنولوجية، الذي تنفذه أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، أنشأ 17 حاضنة بتمويل 7ر43 مليون جنيه وتخرجت منه 40 شركة وفرت أكثر من 240 فرصة عمل، بالإضافة إلى تدريب أكثر من 1200 شاب في محافظات مصر المختلفة.

ولفت إلى برنامج جامعة الطفل والذي استفاد منه 11 ألف طفل حتى الآن بمشاركة 34 جامعة حكومية وخاصة وبتمويل بلغ 11 مليون جنيه، بالإضافة إلى برنامج دعم مشروعات التخرج الذي تنفذه الأكاديمية أيضا، حيث تم دعم 889 مشروعا استفاد منها 7 آلاف طالب بتمويل بلغ 26 مليون جنيه.

وأوضح أن برنامج جسور التنمية لربط العلماء المصريين في المهجر بالوطن الأم من خلال تنفيذ مشروعات بحثية مشتركة بين علماء الداخل والخارج، مشيرا إلى أن عدد المشروعات التي تم تمويلها بلغ 43 مشروعا بـ 41 مليون جنيه.

وقال إن مصر احتلت المرتبة الـ35 في النشر في المجلات المفهرسة عالميا، بزيادة قدرها 5ر13% في النشر العلمي بالمجلات المفهرسة عالميا خلال الفترة من عامي 2014 -2017، إضافة إلى احتلالها المرتبة الـ17 عالميا في مجال أبحاث الصيدلة، والمرتبة الـ 24 في مجال النانو تكنولوجي، لافتا إلى تحسين ترتيب مصر في الابتكار 9 مراتب عالميا بين عامي 2017 /2018.

وأضاف أنه تم العمل على إصدار تشريعات جديدة لتحسين أداء منظومة البحث العلمي منها مشروع قانون وكالة الفضاء المصرية، ومشروع قانون تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار، ومشروع قانون حيوانات التجارب، ومشروع قانون المعايرة، ومشروع قانون التجارب السريرية، ومشروع قانون صندوق المبتكرين.

وتابع أن قانون إنشاء وكالة الفضاء المصرية يهدف إلى استحداث ونقل علوم وتكنولوجيا الفضاء وتوطينها وتطويرها وامتلاك القدرات الذاتية لبناء الأقمار الصناعية وإطلاقها من الأراضي المصرية؛ بما يخدم استراتيجية الدولة في مجالات التنمية.

وأوضح أن قرار رئيس الجمهورية بإنشاء صندوق رعاية المبتكرين يهدف إلى دعم وتمويل ورعاية الباحثين والمبتكرين ومشروعات العلوم والتكنولوجيا والابتكار وإيجاد آليات جديدة لتمويلها، مشيرا إلى بنك الابتكار المصري الذي يعد أكبر منصة حكومية للابتكار في مصر يتم من خلالها طرح التحديات التكنولوجية واستقبال الحلول المبتكرة وعرض أهم الابتكارات وبراءات الاختراع المصرية القابلة للتسويق بسرية تامة وحفظ حقوق الملكية طبقا لما هو متبع في مكتب براءات الاختراع المصري، والتعريف بفرص التمويل المتاحة، والتسويق والتمويل والتشاركية.

وأكد وزير التعليم العالي نجاح مصر في إطلاق القمر الصناعي "إيجيبت سات إيه" في فبراير الماضي لدعم أغراض البحث العلمي والتنمية المستدامة في مختلف المجالات، ومتابعة المشروعات التنموية الكبرى، إلى جانب نجاحها في استضافة وكالة الفضاء الإفريقية؛ الأمر الذي يعكس قدرة مصر على توظيف الوكالة لخدمة القارة بأسرها على صعيد تكنولوجيا الاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء لدفع جهود التنمية الوطنية والإقليمية الإفريقية وفقا لأجندة إفريقيا 2063.


اضف تعليقك

لأعلى