نائب مجلس الشعب السوري : الجولان حق لسوريا ولشعبها وسوف نحرره بكل الوسائل المشروعة | الصباح
هاني سلامة ينتهي من تصوير مشاهد "قمر هادي" بالعين السخنة ..والمخرج يفرض طوارئ     elsaba7     شاهد.. عائلة على ربيع فى "الأفيشات" الدعائية للمسلسل الكوميدى"فكرة بمليون جنيه"     elsaba7     إطلالة جريئة ومميزة لـ دومينيك حوراني في حفلها الأخير بالأردن (صور)     elsaba7     أول تعليق لـ "تركي آل الشيخ" بعد فوز بيراميدز على الزمالك     elsaba7     تركي آل شيخ لـ"الخطيب ورئيس الزمالك" نشكركم على حسن تعاونكم معنا     elsaba7     "آل الشيخ" لـ طه إسماعيل: "حقك عليا".. والأخير: "مفيش بين الخيرين عتاب"     elsaba7     بعد فوز بيراميدز .. تركي آل شيخ: باي الزمالك باي الأهلي     elsaba7     "دراما الأعلى للإعلام" تؤكد على ضرورة الالتزام بالمعايير في دراما رمضان     elsaba7     تركي آل شيخ: بيراميدز يستحق الدوري ولا عزاء للمشككين     elsaba7     سياسي: التدخل المصري يسعى لرفع الضغط الدولي عن السودان (فيديو)     elsaba7     بيراميدز ينفرد بصدارة الدوري بعد فوزه على الزمالك     elsaba7     بعد العثور على جثتة.. مباحث المنيا تكثف جهودها لكشف لغز العثور على جثة أربعينى     elsaba7    

نائب مجلس الشعب السوري : الجولان حق لسوريا ولشعبها وسوف نحرره بكل الوسائل المشروعة

مجلس الشعب السوري

مجلس الشعب السوري

أكد نائب رئيس مجلس الشعب السوري نجدت إسماعيل أنزوز أن مرتفعات الجولان حق لسوريا وشعبها، مشددا على أن سوريا ستحررها بكل الوسائل المشروعة.

وقال نائب رئيس مجلس الشعب ، في تصريحات لوكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية ، " الشعب السوري لم يكن يثق بأمريكا ، ولكنه كان يحاول استعادة الحقوق العربية عبر المبادرات السياسية على قاعدة استعادة كامل الحقوق ، إلا أنه لم يعد يجد الثقة بأمريكا ، سوى شريك معتدي على حقوقنا".

وأضاف " إن أمريكا لم تعد أحد مفاتيح حل مشكلة المنطقة وتغول الولايات المتحدة في الاستهتار بحقوق العرب وخاصة الفلسطينيين والسوريين، ودوسها على القرارات الدولية التي صوتت هي في يوم من الأيام عليها وخاصة القرارين 242، 338 والميثاق الدولي الذي ينص على عدم جواز ضم الأراضي المحتلة بالقوة ، وعلى إلزام إسرائيل بإعادة الأراضي التي احتلتها في عام 1967 ، وغيرها من القرارات".

وتابع "كل هذا الاستهتار والتعالي سوف ينعكس على أمريكا والاحتلال الاسرائيلي سلباً ، وهذا سيصبح ضارا لها أمام ملايين من أهالي المنطقة من عرب ومسلمين ومسيحيين من أصحاب الأراضي المغتصبة إن كانت الجولان أو أرض فلسطين".


اضف تعليقك

لأعلى