بابا الفاتيكان يعزي في ضحايا حادث غرق عبارة في العراق | الصباح
احمد حمزة: "النائب حمدي السيسي يعمل على قدم وساق من أجل إنشاء محكمة بالهرم"     elsaba7     نقيب شباب محامي الجيزة: وضع تكيفات داخل غرف الحجز بقسم الهرم بعد تطويره     elsaba7     بالفيديو.. تركي آل الشيخ يوجه الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سالمان والأمير محمد ولي العهد على دورهما الكبير في موسم الرياض     elsaba7     أحد أبطال معركة المنصورة الجوية: أسقطت طائرة العدو بصاروخ رغم احتراق طائراتي     elsaba7     اللواء عبد المنعم همام : واجهت العدو الإسرئيلي فى مهمة انتحارية بمعركة المنصورة     elsaba7     المصريين بالسعودية يشارك في احتفالات الاتحاد العام الرياضي السعودي بحرب أكتوبر     elsaba7     أحد أبطال معركة المنصورة يحكى كيف دمر ثلاث طائرات للعدو .. فيديو     elsaba7     «استمرت أكثر من 50 دقيقة» .. أحد أبطال معركة المنصورة يكشف كيف تحقق النصر .. فيديو     elsaba7     مستشار الحكومة اليمنية: بلادنا تعيش أوضاعًا إنسانية مأساوية بسبب الحوثيين     elsaba7     كاتب تونسي يكشف أسباب التفاف شباب تونس حول قيس سعيد     elsaba7     معتدل على محافظات ومصحوب بأمطار على أخرى.. تعرف على طقس الجمعة     elsaba7     قصة حب وراء إجبار أردوغان على إنهاء العملية العسكرية في سوريا؟     elsaba7    

بابا الفاتيكان يعزي في ضحايا حادث غرق عبارة في العراق

البابا فرانسيس

البابا فرانسيس

أعرب البابا فرانسيس بابا الفاتيكان اليوم"الجمعة" عن تعازيه للسلطات العراقية إزاء سقوط ضحايا جراء حادث غرق عبارة في نهر دجلة بالعراق.

وأعرب البابا - في رسالة بعثها للسلطات العراقية عبر تطبيق "تليجرام" للتراسل الفوري - عن تعاطفه مع جميع من فقدوا أحبائهم مشيرا إلى أنه يصلي من أجل الأمة العراقية بأكملها.

وكانت حصيلة ضحايا غرق العبارة النهرية في مدينة الموصل قد ارتفع إلى 95 قتيلا وما لايقل عن 20 مفقودا بحسب ما أعلن مصدر في وزارة الداخلية العراقية في وقت سابق اليوم.

وكان رئيس الوزراء العراقي "عادل عبد المهدي" قد أكد أمس "الخميس" أن العدالة يجب أن تأخذ مجراها وأن يتم التوصل إلى نتائج التحقيق عبر اللجنة المشكلة لهذا الغرض والتعرف على أسباب غرق العبارة والمقصرين لينالوا جزاءهم وفق القانون.. وقد أعلن الحداد الرسمي لثلاثة أيام، فيما أضاء سكان العاصمة "بغداد" الشموع قرب نهر دجلة تعبيراً عن حزنهم.


اضف تعليقك

لأعلى