الآثار: العثور على عدد من المرساوات الأثرية بمرسى باجوش بالساحل الشمالي | الصباح

الآثار: العثور على عدد من المرساوات الأثرية بمرسى باجوش بالساحل الشمالي

أ ش أ / 2019-03-18 14:22:46 / الصباح Extra
خالد العناني

خالد العناني

أعلنت وزارة الآثار عثور البعثة الأثرية التابعة لمركز الآثار البحرية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، على عدد من المرساوات (هلب) المختلفة الطرز والأحجام ، وذلك أثناء أعمال المسح الأثري بمرسى باجوش بالساحل الشمالي الغربي بالقرب من مدينة مرسى مطروح، وذلك تحت إشراف الإدارة المركزية للآثار الغارقة بالوزارة.

وأشار إيهاب فهمي رئيس الإدارة المركزية للآثار الغارقة - في تصريح اليوم - إلى أن المرساوات التي تم العثور عليها عبارة عن مرساوات حجرية وحديدية وأخرى مصنوعة من الرصاص، والتي تعود لعصور مختلفة بدءا من العصر الهلينستي وحتي القرن العشرين. 

وأضاف أنه تم كذلك العثور على عدد من الأواني الفخارية من منطقة شمال أفريقيا، ومصر، واليونان، وإيطاليا، وأسبانيا، وفلسطين، الأمر الذي يشير إلى كثافة النشاط البحري في تلك المنطقة عبر العصور المختلفة، وأن مرسى باجوس ظل مستخدما من قبل السفن لمدة تزيد علي ألفي عام.

كما أكد فهمي أن البعثة ستواصل أعمالها لعمل دراسة دقيقة لتلك المراسي وأنواعها المختلفة لإلقاء الضوء على تطور هذا النوع المهم من الآثار البحرية في مصر وخاصة مع وجود علاقة مباشرة بين حجم ونوع المرسى والسفينة التي كانت تستخدمها.

من جانبه.. أوضح الدكتور عماد خليل رئيس مركز الآثار البحرية بكلية الآداب - جامعة الإسكندرية أن مشروع المسح الأثري البحري في مرسى باجوش هو مشروع يتم حاليا على ساحل البحر المتوسط خارج مدينة الإسكندرية ، وأحد الموانيء الطبيعية الهامة المذكورة في العديد من المصادر التاريخية والتي كانت مستخدمة بشكل أساسي في القرن الثالث قبل الميلاد وحتى القرن التاسع عشر الميلادي، لافتا إلى أن البعثة بدأت أعمال المشروع عام ٢٠١٥.


اضف تعليقك

لأعلى