لم تلحقهم نيران إسرائيل فاستشهدوا على أيدي الإرهاب في نيوزيلندا | الصباح
تفاصيل تحويل دعم الخبر إلى «نقدى»     elsaba7     محافظ أسيوط يشهد احتفالية المجلس القومى للمرأة " المرأة المصرية .. أصل الحكاية "     elsaba7     إقبال على مراكز علاج الإدمان للنجاة من تحليل المخدرات     elsaba7     أحمد موسى: فرنسا تجاهلت قوانين حق التظاهر لهذا السبب .. فيديو     elsaba7     القاهرة للدراسات الاقتصادية: ملتقى الشباب العربي الأفريقي جسر تواصل مع القارة السمراء     elsaba7     حجاج: وجود السياح الأفارقة في القاهرة سيثري الاقتصاد المصري     elsaba7     سعيد اللاوندي: الفقر يهدد فرنسا.. وأفريقيا طوق النجاة لماكرون (فيديو)     elsaba7     رفع وإزالة مخلفات واشغالات .. وتسوية وتمهيد شوارع بمدينة منفلوط بأسيوط     elsaba7     الجزيرة يتوج بطلا لكأس مصر لكرة السلة على حساب الأهلي     elsaba7     أحمد موسى يكشف من يقف وراء العمليات الارهابية المتوقعة في أوروبا (فيديو)     elsaba7     دعوات لاطلاق اسم دكتور مشالى على احد شوارع طنطا     elsaba7     لقاء الخميسى: « إندبنت» فيلم نسائى.. وأرفض المشاهد الساخنة     elsaba7    

مقتل وإصابة عدد من الفلسطينيين في هجوم نيوزيلندا الإرهابي

لم تلحقهم نيران إسرائيل فاستشهدوا على أيدي الإرهاب في نيوزيلندا

.

.

كشفت معلومات أولية عن مقتل وإصابة عدد من الفلسطينيين في الهجوم الذي نفذ اليوم الجمعة في مسجدين بنيوزيلندا، وراح ضحيته 100 شخص بين قتيل وجريح.

 
ونقلت وكالة "وفا" الرسمية عن سفير السلطة الفلسطينية لدى أستراليا ونيوزلندا، عزت عبد الهادي، أن الجالية الفلسطينية أبلغته بمقتل فلسطيني على الأقل، وإصابة عدد آخر في الهجومين، موضحًا أن السفارة تتابع اتصالاتها مع الجهات المختصة في نيوزيلندا للحصول على معلومات وبيانات رسمية.
 
وأشار إلى أن الحكومة النيوزيلندية أوقفت جميع الرحلات إلى مدينة كرايست تشيرتش التي وقع فيها الهجوم، لافتًا إلى أن التحقيقات حول الحادث متواصلة، وستصدر الحكومة النيوزيلندية تفاصيل أدق حول الضحايا صباح السبت.
 
ولفت عبد الهادي إلى أن عددا من أبناء الجالية الفلسطينية يقطنون في مدينة كرايست تشيرتش، والتي شهدت الهجومين الإرهابيين صباح الجمعة.
 
كانت حصيلة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في منطقة كرايست تشيرش ارتفع إلى 49 قتيلا على الأقل، وأصيب 48 شخصا بينهم أطفال، وفق آخر إحصائية للشرطة.


اضف تعليقك

لأعلى