"خسائر كبيرة" تواجه "مارك".. والمتابعين في حالة غضب | الصباح

"خسائر كبيرة" تواجه "مارك".. والمتابعين في حالة غضب

فيس بوك

فيس بوك

يعانى "فيس بوك" من خسائر  كبيرة، خاصة في الآونة الخيرة، وبعد توقف خدمة الإنترنت عن بعض من متابعي فيس بوك لفترات عديدة أخرها كان مساء آمس الأربعاء، الأمر الذي ظن فيه البعض بعدم رجوع الخدمة مرة ثانية، في حين عبر الكثير من الرواد عن معاناة الفيس بوك وما يواجهونها من تباطئ السرعة وحذف بعض الأكونتات. 

وتداول بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" مساء أمس الأربعاء رسالة نصها كالتالي:-

هذه الرسالة هي إعلام جميع مستخدمينا، أن خوادمنا كانت مزدحمة للغاية في الآونة الأخيرة ، لذلك نحن نطلب منك مساعدتك لحل هذه المشكلة.

وأضافت الرسالة، نطلب من المستخدمين النشطين إعادة توجيه هذه الرسالة إلى كل من الأشخاص الموجودين في قائمة جهات الاتصال الخاصة بك من أجل تأكيد مستخدمي Facebook النشطين إذا لم تقم بإرسال هذه الرسالة إلى جميع جهات الاتصال الخاصة بك على فيسبوك ، وسيبقى حسابك غير نشط مع نتيجة فقدان جميع your cont نقل هذه الرسالة.

وأوضحت سيتم تحديث هاتفك الذكي خلال الـ 24 ساعة القادمة ، وسيكون له تصميم جديد ولون جديد للدردشة.

وتابعت أعزائي مستخدمي Facebook ، سنقوم بتحديث للفيس بوك من الساعة 23:00 مساءً، حتى الساعة 05:00 صباحًا في هذا اليوم.

وأكدت الرسالة إذا لم تقم بإرسال هذا إلى جميع جهات الاتصال الخاصة بك سيتم إلغاء التحديث ولن يكون لديك إمكانية للدردشة مع رسائل الفيسبوك الخاصة بك.

الأمر الذي جعل الكثير من متابعي الخدمة في حالة استياء شديدة معبرين عن غضبهم بسبب سوء الخدمة، التي أصبحت عنصر أساسي في العالم كلة من حيث التواصل والمتابعة الاستمرارية.

لا سيما بعد فقده جزءا من ثقة رواده ومستخدميه، بعد ثبوت تورطه في بيع البيانات الخاصة بالمستخدمين لبعض الشركات، ووصلت خسائر "مارك زوكربيرج" الرئيس التنفيذي لفيس بوك في الآونة الخيرة إلى أكثر من 15 مليار دولار، بعد ما عانت تراجعًا كبيرا منذ طرحها بالبورصة، وهذا على خلفية تحقيق هوامش ربح أقل.

ووفقا لتقرير من "رويترز"، فإن هذه الخسارة أثرت بقوة على حجم ثروة "زوكربيرج" وترتيبه بين أغنياء العالم، وتبلغ قيمة ثروته 74 مليار دولار، وهذا يعنى تراجعه إلى المركز الخامس بين أغنياء العالم، بعدما كان فى المركز الرابع.

ومن المتوقع، أن يقز مارك مرة أخرى، لا سيما إذا تمكن فيس بوك من حل الأزمة وتعويض الخسائر خلال الفترة المقبلة.

أعلنت شركة فيس بوك فى وقت سابق من الشهور الماضية عن نتائج فصلية أقل من المتوقع، ما أدى إلى انخفاض بنسبة 24% في البداية قبل أن يتراجع في نهاية المطاف إلى 19%، وكان هذا كافياً لتخفيض القيمة السوقية لـ Facebook بمقدار 119.4 مليار دولار بسبب نتائج الشركة المخيبة للآمال، بالإضافة إلى التوقعات الربع السنوية المرتدة التي تسببت في عمليات بيع مكثفة لسوق الأسهم.

وحديثا نشر موقع Statista الرسم البياني الذى يوضح أن خسارة فيس بوك البالغة 120 مليار دولار تقريباً هي أكبر خسارة في السوق تتكبدتها شركة عامة في الولايات المتحدة في يوم واحد، حتى أنها تفوق هبوط إنتل البالغ 90 مليار دولار في عام 2000.

 

جدير بالذكر أنه على الرغم من الخسائر التي حطمت الرقم القياسي، لا يزال سعر سهم فيس بوك الحالي 174.89 دولار، وهو أعلى من سعر أسهمها في أواخر مارس بعد التقارير التي كشفت جمع شركة "كامبريدج أناليتيكا" الملايين من بيانات المستخدمين بشكل غير شرعي.


اضف تعليقك

لأعلى