سفير الكاميرون: علاقتنا مع مصر بدأت منذ «عبدالناصر».. والمصريون محظوظون بالرئيس السيسى (حوار) | الصباح
موسكو: العقوبات الأسترالية الجديدة على روسيا لن تمر دون رد     elsaba7     ضبط مصنع شحومات ومخصبات زراعية دون تسجيل بالإسكندرية     elsaba7     "سامسونج" تعلن عن هواتفها الجديدة من فئة "جالكسي" في أبريل المقبل     elsaba7     البرىء والشيطان.. قصة جريمة اغتصاب طفل وقتله داخل برميل (فيديو)     elsaba7     اليمن يدعو المجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف تجاه استمرار عرقلة الحوثيين     elsaba7     الحكومة الكندية تخصص أكثر من مليار دولار لوقف تدفق المهاجرين وطالبي اللجوء من الولايات المتحدة     elsaba7     إسرائيل تطلق صاروخا على فلسطينيين مشاركين في "الإرباك الليلي" بقطاع غزة     elsaba7     ماكرون: نشر تعزيزات إضافية في جميع أنحاء فرنسا استعدادا لمظاهرات السترات الصفراء     elsaba7     شاومي تطرح هاتفها Black Shark 2 للألعاب بسعر يقارب 8400 جنيه مصري     elsaba7     الرئيس اليمني يصدر قرارًا بتعيين حافظ معياد محافظًا للبنك المركزي اليمني     elsaba7     علميآ: تناول المشروبات الساخنة يسبب سرطان المريء     elsaba7     النيل للاعلام بالمنوفية يعقد ندوة بعنوان"الشباب ومشروعات التنمية"     elsaba7    

عميد السفراء الأفارقة لـ«الصباح»

سفير الكاميرون: علاقتنا مع مصر بدأت منذ «عبدالناصر».. والمصريون محظوظون بالرئيس السيسى (حوار)

رئيسة التحرير وشعبان بلال مع سفير الكاميرون

رئيسة التحرير وشعبان بلال مع سفير الكاميرون

>>مصر قادرة على تنظيم كأس الأمم.. وانطلاق أول طيران مباشر بين الدولتين قبل البطولة >>الزعيم الراحل ساعد الأفارقة على الاستقلال.. وأول سفارة كاميرونية كانت فى القاهرة >>نتمنى أن يكون نهائى كاس الأمم الإفريقية بين مصر والكاميرون >>هناك مستثمرون مصريون على رأسهم «السويدى».. وتسهيلات خاصة للمصريين >>نمتلك البحر والغابات والسافانا والصحراء.. ولدينا علاقات جيدة على المستويين السياسى والدبلوماسى

روح جميلة، يمتلك ثقافة عالية، ولديه عشق للمصريين، ويحرص على حسن الاستقبال، تاريخ طويل يسرده السفير الكاميرونى فى مصر، أو كما يطلق عليه بين سفراء الدول الإفريقية، «عميد السفراء الأفارقة فى مصر»، الدكتور محمدو لابرنج.

قال الدكتور محمدو لابرنج، فى حوار خاص لـ«الصباح» إن العلاقات بين مصر والكاميرون ممتدة منذ الاستقلال الذى ساهم فيه الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، مؤكدًا أن الرئيس السيسى يستكمل عمل عبدالناصر فى دعم العلاقات المشتركة بين مصر والبلاد الإفريقية، لافتًا إلى ترحيب الكاميرون بالمستثمرين المصريين، وضرورة التوحد لمواجهة ظاهرة الإرهاب فى إفريقيا.. وإلى نص الحوار..

 

*فى البداية نريد أن نتعرف على أهم ملامح العلاقات المصرية الكاميرونية ؟

 - أشكركم على زيارتكم للسفارة، وقبل أن نتحدث عن العلاقات بين مصر والكاميرون، لابد من الحديث عن دولة الكاميرون؟ لأن هذا مهم لتعريف مصر بالكاميرون.

الكاميرون بلد يقع فى منتصف إفريقيا، له تاريخ كبير، فالكاميرون اكتشفت فى البداية عن طريق البرتغاليين فى القرن الخامس عشر، البرتغاليون جاءوا عبر البحر حتى وصلوا إلى الكاميرون، وجدوا منطقة ريو دوس كاميروس، من هنا جاء اسم الكاميرون.

ثم بعد ذلك فى عام 1855 إفريقيا تعرضت للاستكشاف والاستعمار، وأصبحت الكاميرون مستعمرة ألمانية، وعندما اندلعت الحرب العالمية الأولى، تم تقسيم الأراضى التى تقع فيها دول الكاميرون توجو ونامبيا وبوروندى بين فرنسا وإنجلتزا، وأعطيت الكاميرون إلى بريطانيا العظمى، وباقى الدول أعطيت لفرنسا، لذلك بلدنا الوحيد فى إفريقيا الذى لديه لغتان رسميتان، الفرنسية والإنجليزية.

وفى عام 1960، استقل الجزء الذى تسيطر عليه فرنسا من الكاميرون باسم جمهورية الكاميرون فى عهد الرئيس أحمدو أهيجو، واندمج معها الجزء الجنوبى من الكاميرون البريطانية فى عام 1961 لتشكيل جمهورية الكاميرون الاتحادية، وتم تغيير اسم البلاد إلى جمهورية الكاميرون المتحدة فى عام 1972، وجمهورية الكاميرون فى عام 1984.

*إذن.. ماذا عن طبيعة الكاميرون والحياة بها؟

-هذه هى قصة كاميرون، يمكن أن تجد فيها كل شىء تريده فى إفريقيا، لماذا؟، لأن الكاميرون يوجد بها البحر والغابات والسافانا والصحراء، لذلك تعتبر الكاميرون «إفريقيا المصغرة» للتنوع الجيولوجى والثقافى، والميزات الطبيعية من شواطئ وصحارى وجبال وغابات مطيرة وسافانا.

 *وماذا عن تواجد العرب والأجانب فى الكاميرون والعلاقة مع مصر ؟

- هناك تنوع أيضًا فى السكان فى الكاميرون، فنجد عربًا يعيشون فى الكاميرون، وكذلك نجد سودانيين، وأيضًا يوجد العديد من المصريين يعملون فى الكاميرون، فمصر البلد الذى ساعد الكثير من البلاد الأفريقية للحصول على استقلالها، لذلك فإن العلاقات مع مصر بدأت من هنا، أول سفارة تم افتتاحها فى العالم كانت فى مصر، وكذلك افتتحت مصر سفارتها فى الكاميرون.

*هذا يشير إلى أن العلاقات بين البلدين تاريخية.. هل ذلك صحيح ؟

- العلاقات بين مصر والكاميرون بدأت من الاستقلال، وهى علاقات جيدة جدًا، بسبب أننا جميعا نتذكر أن الرئيس جمال عبدالناصر ساعد الدول الإفريقية للحصول على استقلاليتها، ولدينا علاقات جيدة جدا على المستويين السياسى والدبلوماسى.

*لكن ماذا عن التعاون الاقتصادى؟

- الاقتصاد هو شىء يقوم به الناس، وهو ما نفقده فى العلاقات المصرية الكاميرونية، أنا هنا منذ 10 سنوات، وأحب مصر بصورة كبيرة بحضارتها وتاريخها، وكما قلت إن العلاقات بين مصر والكاميرون بدأت منذ الاستقلال، فأنا أحب الشعب المصرى، والعلاقات بين البلدين فى تطور مستمر نحو الأفضل.

*وماذا عن عدد القبائل فى الكاميرون؟

-يوجد فى الكاميرون ما يقرب من 240 إلى 250 قبيلة، لكل قبيلة لهجتها ولغتها، فهناك ما يقرب من 250 لغة تتحدث بها هذه القبائل، واخترنا لغتين لتكونا اللغتين الرسميتين وهما الإنجليزى والفرنساوى، فجزء من الكاميرون يتحدث الفرنسية، وجزء آخر يتحدث الإنجليزية، بالإضافة إلى اللغات المحلية الوطنية الخاصة بالقبائل الكاميرونية، بالإضافة إلى وجود اللغة العربية أيضًا، تتحدث بها الجاليات المصرية والمغربية وموريتانيا.

لذلك لدينا ثقافة متنوعة، ولدينا تنوع فى اللغات الإنجليزية والفرنسية والعربية، وأيضًا تنوع فى الأديان، لدينا مسلمون ومسيحيون وكل الديانات الأخرى.

*نريد أن نعرف العادات والتقاليد التى تتميز بها الكاميرون؟

- هذا يعتمد على المكان التى تذهبين إليه، ففى بعض الأماكن هناك «الجلابية»، والبعض الآخر رداء معين إفريقى يخص قبيلة بعينها، ففى الكاميرون كل شىء يعتمد على من أى أنت فى الكاميرون، فإذا جئت من الشمال فمن الطبيعى يتم ارتداء ملابس المسلمين، وإذا كنت من الجنوب الملابس ستختلف.

*ذكرت أن الكاميرون تحتوى على كل شىء.. فهل هى جاذبة للسياحة؟

- إذا كنت تحب أن تتمتع بالبحر، فيمكنك أن تذهب لبحر الكاميرون، وإذا كنت ترغب فى رؤية «الغوريلا» والفيلة والزرافات يمكنك أن تذهب للغابة والسافانا، وإذا كنت تريد أن تخرج فى سفارى يمكنك أن تذهب إلى الصحراء، فأى شىء تريد أن تراه فى إفريقيا حتما، ستجده فى الكاميرون الذى يبلغ عدد سكانها 25 مليون نسمة.

*وماذا عن فرص الاستثمار فى الكاميرون؟

- فى الكاميرون أكثر المجالات التى تستثمر هى الزراعة، نحن ننتج أى شىء يمكن أن تتخيله، وعندما وصلت إلى مصر عملت على تجهيز كتاب تحت اسم «فرص الاستثمار فى الكاميرون»، لتقديم الكاميرون وفرص الاستثمار بها وطرق الوصول إلى هناك والقوانين؛ لمساعدة المصريين والعرب على الاستثمار هناك، والقطاع الثانى هو قطاع التعدين فى المنجنيز والألومنيوم والبترول والغاز والخشب، فلدينا العديد من أنواع الخشب فى الكاميرون، وأيضا لدينا أيضا كرة القدم.

*نتذكر جيدًا كأس الأمم الإفريقية 2008؟

- بالفعل لقد فزنا على مصر فى عام 2008، وحصلنا على كأس الأمم الأفريقية وكان الكاميرون، والآن كأس الأمم الإفريقية فى مصر، ونتمنى أن يكون النهائى بين مصر والكاميرون.

*وماذا عن المستثمرين فى الكاميرون؟

- أى حد يستطيع الاستثمار فى الكاميرون، دولتنا مفتوحة للجميع لأى شخص يستثمر فى الكاميرون، والآن هناك العديد من المستثمرين فى الكاميرون بداية من البريطانيين والفرنسيين والصينيين، الجميع هناك، وأيضا المصريين، فهناك ما يقرب من 100 أسرة مصرية هناك، ومن المستثمرين المصريين يوجد السويدى الذى يعمل فى قطاع الطاقة، وهناك تسهيلات خاصة للمستثمرين المصريين.

* مصر ستنظم كأس الأمم الإفريقية هذا العام.. كيف ترى ذلك الحدث المهم ؟

- تعلم جيدًا أن الكاميرون كانت  ستنظم كأس الأمم الأفريقية، ولأنه يوجد بعض الصعوبات فى الكاميرون، تم اختيار مصر لتنظيم البطولة، ومصر لديها القدرة لتنظيم البطولة، وأنا سعيد لأننى هنا لأنه سيكون من السهل متابعة المباريات، لو كانت البطولة فى الكاميرون لاضطررت للسفر للمتابعة، ونتمنى كل التوفيق لمصر فى تنظيم البطولة التى تلعب دورًا رئيسيًا فى تعميق العلاقات بين الدول الإفريقية.

*وماذا عن الجالية الكاميرونية فى مصر؟

 - لدينا ما يتراوح من 2 إلى 3 آلاف كاميرونى فى مصر، هناك طلاب يدرسون فى جامعات القاهرة والإسكندرية وحلوان وعين شمس، والبعض يعمل فى البنك الإفريقى فى مصر، والتسويق، والبعض يقوم بعمل استثمار صغير فى مصر.

*إذا كنت أريد أن أرغب فى السفر إلى الكاميرون. ما الإجراءات..وهل يمكننى ذلك بسهولة؟

- من السهل الحصول على تأشيرة لدخول الكاميرون، من خلال الإنترنت والتقديم إلكترونيًا، ثم بعد ذلك يتم إرسال له عبر البريد الإلكترونى للحصول على التأشيرة، وسعرها يختلف حسب الهدف والغاية من السفر، سواء سياحة أو إقامة أو استثمارًا، وبإذن الله قبل كأس الأمم الأفريقية سيكون هناك طيران مباشر بين مصر والكاميرون، وهو ما تم الاتفاق عليه مع شركة مصر للطيران.

*وماذا عن الإرهاب فى الكاميرون؟

- هذه قضية عالمية وليست جديدة، فهى من بداية التاريخ، فهناك من يستغل الذين يعانون من الفقر ونقص التعليم والشباب، وأيضا يحرفون الأديان، وبعض نصوص القرآن، رغم أن هناك نصًا قرآنيًا صريحًا يقول « مِنْ أَجْلِ ذَٰلِكَ كَتَبْنَا عَلَىٰ بَنِى إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِى الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا» صدق الله العظيم، هذه آيات صريحة من القرآن، من يقتل إنسانًا بدون سبب منطقى فهو قتل الإنسانية.

إذن فإن أى شخص يستغل القرآن والديانات الأخرى فى القتل فهذا خطأ، ويتم استغلال الشباب وغيرهم، ويجب مواجهة هؤلاء الأشخاص وتوعية الشباب الذين يتم تجنيدهم من أجل المال أيضًا، وهناك تنظيم بوكو حرام الإرهابى فى نيجيريا، ويجب أنا نواجه ذلك بالتعاون مع بعضنا البعض.

*وماذا عن التعاون فى مجال التعليم بين البلدين؟

أخبرتك عن عدد الطلبة هنا، وحجم التعليم، حيث تهتم الحكومة الكاميرونية بالتعليم، وتساعد مصر الطلبة الكاميرونيين لتلقى التعليم وخاصة الأزهرى فى مصر، الأمر الذى تدعمه السفارة الكاميرونية بالقاهرة، مع التأكيد على حجم التسهيلات التى تلقاها من الحكومة المصرية، والأزهر الشريف بالتعليم الدينى الذى يتلقاه الطلبة الكاميرونيون فى الجامعات فى مختلف المحافظات مع الدعم الكبير للطلاب الكاميرونيين على الأخص فى ضوء تدفقهم السنوى إلى القاهرة لتلقى العلوم الدينية والعلوم بشكل عام.

والكاميرون ستستمر فى التنسيق على أعلى المستويات بخصوص التعليم فى مصر، مع السماح بتدفق المزيد من الطلاب الكاميرونيين للوصول إلى مستوى نرجوه، خاصة أن التعليم يبنى الأمم ويوصلها إلى العصرية.

*وماذا عن التعاون على مستوى الرؤساء؟

- على مستوى الرؤساء فإن الرئيسين الكاميرونى والمصرى، التقيا خلال قمة الاتحاد الإفريقى الأخيرة فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا الأخيرة، والتى تسلمت فيها مصر رئاسة الاتحاد الإفريقى لمدة عام.

الرئيسان ناقشا العديد من الموضوعات السياسية والاقتصادية معًا، وبالفعل تم على إثر اللقاء التفاعل بين عدد من الوزراء فى مصر والكاميرون لتفعيل بروتوكولات تعاون مشتركة بين الطرفين فى ضوء تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين خلال الفترة المقبلة، وهو ما يتم بالفعل فى الوقت الراهن بشكل أوسع فى ضوء اهتمامات مصر الإفريقية.

*وهل سيحضر الرئيس الكاميرونى لزيارة مصر؟

- هناك تنسيق كبير لوجود لقاء بين الرئيسين المصرى والكاميرونى خاصة فى القاهرة خلال الفترة المقبلة، والانتخابات الرئاسية الكاميرونية تسببت فى المزيد من المشاغل السياسية والاقتصادية، إلا أن التنسيق لا يزال جاريًا على المستوى الوزارى والرئاسى فى ظل مناقشات عدة بخصوص الوضع فى إفريقيا، مع ترأس مصر للاتحاد الإفريقى.

*وكيف ترى رئاسة مصر للاتحاد الإفريقى؟

- نحن محظوظون للغاية لوجود الرئيس عبدالفتاح السيسى خاصة مع هذه الأثناء التى مرت بها الدولة المصرية فى الفترة الأخيرة، وتعتبر قناة السويس خير مثال على هذا الأمر، خاصة مع الانتهاء من مشروع قناة السويس فى عام واحد فقط، على الرغم من وجود خطة لحفرها خلال 3 سنوات، كما أن المصريين يحبون هذا الرجل الذى يعتبر قائدًا حقيقيًا للدولة المصرية، ويعمل على الارتقاء بالبلد.


اضف تعليقك

لأعلى