كواليس مروعة لمحاولة اغتصاب طالبة وقتلها في "كرداسة" (فيديو) | الصباح
الرئيس السيسي يستقبل وفدًا من المستثمرين المصريين بالخارج.     elsaba7     الرئيس السيسي لتويوتا: مصر مؤهلة لتصبح محورًا هامًا للصناعات والمنتجات اليابانية     elsaba7     بعد شائعات وفاته .. حسن حسني "يشيش" مع هنيدي في عيد ميلاده     elsaba7     الحركة المدنية الديمقراطية.. تيارات تنفذ توجهات الإخوان الإرهابية     elsaba7     الآثار: العثور على 20 تابوتا لفراعنة مصر بالأقصر     elsaba7     القبض على ثلاثة سيدات بتهمة الأتجار فى المخدرات بالاسكندرية     elsaba7     وزير البيئة اللبناني: الحرائق مفتعلة ويجب معاقبة المسئول     elsaba7     مدبولى يصل واشنطن للمشاركة في اجتماعات صندوق النقد ومجموعة البنك الدوليين     elsaba7     التعليم: بوابة التوظيف مستمرة ويمكن تحديث البيانات فى أى وقت     elsaba7     اجراءات بين "البنك المركزي" و"الرقابة المالية" لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب     elsaba7     "القومي للمرأة" يناشد ركاب المترو باحترام خصوصية السيدات في العربات الخاصة بهن     elsaba7     الأهلي فى معسكر مغلق الجمعة المقبل استعدادا لمواجهة الزمالك     elsaba7    

كواليس مروعة لمحاولة اغتصاب طالبة وقتلها في "كرداسة" (فيديو)

جريمة اغتصاب

جريمة اغتصاب

عرض برنامج "أمن مصر"، المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، قصة مقتل الطفلة "سيدة" المعروفة إعلاميا باسم "طالبة كرداسة"، على يد حارس عقار في منطقة "الطوابق" بالجيزة، بعد محاولة اغتصاب.

وقالت والدة الضحية، إن نجلتها كانت "أحن واحدة"، موضحة أنها أيقظتها في يوم الحادث، وكانت صديقتها تنتظرها، ولكنها لم تنزل لها فذهبت صديقتها إلى المدرسة وعندما ذهبت الأم إلى المدرسة قالوا لها إن نجلتها لم تذهب للمدرسة.

وأشارت والدة الضحية، إلى أن حارس العقار في يوم مقتلها صعد لهم أكثر من عشرة مرات، وعرض عليهم خدماته وأن يأتي لهم بالمياه، موضحة أنها شكت فيه لأنه قال لها إن الطفلة خرجت من العقار إلى المدرسة، ثم قال لها إنه لم يراها.

من جانبه، قال والد الضحية، إن المتهم حاول استدراج ابنته بعد نزولها من "الأسانسير"، وقال لها أن تساعده في حمل شيء ثقيل إلى غرفته التي يعيش فيها، ثم حاول أن يغتصبها، وعندما صرخت ضرب رأسها في الحائط فأصيبت، ثم كتم أنفاسها حتى ماتت.

وشدد على أن حارس العقار غدر بالفتاة، وغدر بهم، وكانت الضحية تعطف على ابنه وتعطيه من طعامها، مشددًا على أنهم يطلبون القصاص العادل وكما قتل يُقتل وفقًا للقانون.

وأشار إلى أن المتهم أخذ الجثة في الـ"توك توك" الذي كان يعمل عليه، ثم ألقاها في منطقة بعيدة، وعاد وأخفى مستلزماتها التي كانت بحوزتها، وعندما علم أن والدها تعرف على الجثة، وأن المباحث عثرت عليها هرب إلى بلده في محافظة المنيا.


اضف تعليقك

لأعلى