سول: القمة الأمريكية الكورية الشمالية المرتقبة يمكن أن تؤدي للإعلان عن نهاية الحرب الكورية | الصباح

سول: القمة الأمريكية الكورية الشمالية المرتقبة يمكن أن تؤدي للإعلان عن نهاية الحرب الكورية

ترامب وبيونج

ترامب وبيونج

 أعلن المتحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية " كيم ايوي كيوم " اليوم الإثنين، أن الولايات المتحدة وكوريا الشمالية قد تتفقان على كيفية الإعلان عن نهاية الحرب الكورية في القمة المرتقبة بين الرئيس الأمريكي " دونالد ترامب " والزعيم الكوري الشمالي " كيم جونج أون " والمقرر عقدها في العاصمة الفيتنامية هانوي.


وقال كيم خلال مؤتمر صحفي وفقا لما ذكرته وكالة أنباء " يونهاب " الكورية الجنوبية : "إنني أعتقد أن الإمكانية مفتوحة، لا توجد طريقة لمعرفة نوع الإعلان الذي قد يكون ، لكنني أعتقد أن الولايات المتحدة وكوريا الشمالية قد تتوصلان إلى اتفاق حول الإعلان عن نهاية الحرب بأي درجة".


وأوضح :  أن الكوريتين ربما تكونان قد أعلنتا بالفعل عن نهاية الحرب عندما وقعت جيوشهما على اتفاقية للتخلي عن جميع الأعمال العدائية بعد وقت قصير من زيارة الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن إلى بيونج يانج في قمته الثالثة والأخيرة مع الزعيم الكوري الشمالي في سبتمبر الماضي.


وأشار إلى : أنه يمكن أن تكون هناك طرق عديدة " للإعلان عن نهاية الحرب " ، معلنا عن ترحيب حكومته بأي شكل من أشكال الإعلان بانتهاء الحرب.


وأضاف المتحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية : " أن الأهم من ذلك هو ضمان نزع الأسلحة النووية من كوريا الشمالية على نحو سلس من خلال الإعلان عن نهاية الحرب وتسريع وتيرة عملية نزع السلاح النووي"، مضيفا أن استبدال الهدنة الكورية بمعاهدة سلام سيستغرق بعض الوقت ويجب أن يكون جهدا متعدد الأطراف يشمل الكوريتين والصين.


ومن المقرر أن يعقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون اجتماعهما الثاني هذا الأسبوع في هانوي، وكان ترامب وكيم قد التقيا للمرة الأولى في سنغافورة في يونيو الماضي.




اضف تعليقك

لأعلى