عبد الهادي القصبي: الدستور المصري ليس كتابًا سماويًا | الصباح
رئيس "المصريين" عن تقديم المساعدات لجيبوتي: مصر ستظل داعمة لأشقائها     elsaba7     بالفيديو.. مصرفي: قرار تخفيض الفائدة أثر بشكل كبير على القطاع العقاري     elsaba7     الزراعة: ارتفاع المساحة المنزرعة من القمح نهاية ديسمبر إلى 3.5 مليون فدان..فيديو     elsaba7     النائب محمد الغول يتهم الحكومة بـ «التدليس» على الشعب والبرلمان بسبب أموال المعاشات     elsaba7     بالفيديو.. مصرفي يكشف مزايا مبادرة التمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل     elsaba7     برلماني: الشهر العقارى بالسيوف «مهزلة».. و«النواب» يمنح الحكومة 15 يوما لحل الأزمة     elsaba7     اجتماعين في واشنطن والخرطوم.. مصر تتقدم بثبات فى مفاوضات سد النهضة     elsaba7     الحكومة تستعد لاطلاق أكبر قاعدة بيانات بالشرق الاوسط     elsaba7     لاستغلال موارد البلاد..تبادل السفراء مع أمريكا أمل السودان للخروج من نفق الإرهاب     elsaba7     معديات الموت تهدد أهالي المنوفية والبحيرة     elsaba7     اتفاق على تنفيذ اتفاق السلام :حلم السلام يراود جنوب السودان.. واتهامات متبادلة بين أطراف النزاع     elsaba7     افتتاح مركز التميز في الطاقة بشراكة مصرية أمريكية     elsaba7    

عبد الهادي القصبي: الدستور المصري ليس كتابًا سماويًا

محرر الصباح / 2019-02-13 13:40:34 / سياسة
النائب عبد الهادى القصبى

النائب عبد الهادى القصبى

قال النائب عبد الهادي القصبي، رئيس ائتلاف دعم مصر، إن البرلمان أمام لحظات تاريخية فى الحياة النيابية، حيث نواب الشعب المصرى يستخدمون حقهم الدستورى فى طلب تعديل بعض مواد الدستور وهو ما سيسجله التاريخ لهذا المجلس. 

 
جاء ذلك في الجلسة العامة للبرلمان، لمناقشة تقرير اللجنة العامة عن مبدأ تعديل بعض مواد الدستور بناء على طلب مُقدم من (155) عضوًا (أكثر من خُمس أعضاء المجلس)، والذي انتهت بالموافقة بالأغلبية المقررة قانونا، حيث من المنتظر أن يأخذ تصويتا نداءًا بالاسم من أجل الموافقة والإحالة للجنة التشريعية والدستورية لكتابه تقريرها بشأنه خلال 60 يومًا. 
 
ووجه "القصبي" تحية شكر وتقدير إلى لجنة الخمسين التى مثلت كافة فئات المجتمع وبذلت جهدًا فائقًا فى سبيل إعداد دستور 2014 وراعت فيه أولويات إنقاذ الدولة المصرية، مؤكدًا أنه فى ضوء سيادة الشعب وامتلاكه حق تعديل الدستور، وفى ضوء أن أن دساتير الدول ليست كتبًا سماوية ولكنها صناعة بشرية قد يشوبها النقصان وقد نكتشف بعد فترة من تطبيقها الحاجة إلى تعديلها.
 
وتابع القصبي: "إنه فى ضوء دستور 2014 الذي كتب فى ظروف استثنائية وبعد مناقشات عديدة مع مقدمى طلب التعديل وجدنا أننا لا يمكن أن نتردد لحظة فى تقديم تلك التعديلات التى تدفع فى اتجاه مراجعة بعض أحكام الدستور بهدف تبنى عدد من الإصلاحات فى تنظيم الحكم مستهدفين العديد من الأهداف منها ترسيخ تمثيل المرأة فى مقاعد البرلمان، وزيادة مدة تولى منصب رئاسة الجمهورية لتصبح ست سنوات بدلا من أربعة، والتى ظهر الواقع العملى قصورها الشديد، واستحداث منصب نائب او أكثر للسيد رئيس الجمهورية لمعاونته فى أداء مهامه وتنظيم وتنظيم الحالة الخاصة بمن يحل محله ، وإنشاء مجلس أعلى للهيئات القضائية للنظر فى شئونه المشتركة ، إعادة صياغة مهمة القوات المسلحة وحفاظها على الدولة المدنية، واستمرار تمثيل العمال والفلاحين والشباب والأقباط والمصريين بالخارج والاشخاص ذوى الاعاقة بعدما كان تمثيلهم مؤقتا، إنشاء مجلس الشيوخ بجانب مجلس النواب لإتاحة تمثيل كل القوى السياسية والحزبية .
 
وقد أكدت اللجنة العامة توافر الشروط دستوريًا ولائحيًا فى طلب التعديل وإذ أقدم الشكر للجنة العامة رئيسا وأعضاء ومقررين على التقرير الذى أعد بكفاءة ودقة، وأوافق من حيث المبدأ على التقرير وأوافق على إحالته لجنة الشئون الدستورية والتشريعية وأدعو السادة الزملاء النواب للموافقة عليه .
 
 
 


اضف تعليقك

لأعلى