كنديات يؤجرن أرحامهن مجانا.."جانيت": تبدأ العلاقة كغرباء ثم يصبحون أصدقاء وفي النهاية يصبحون عائلة(تقرير) | الصباح
أسامة كمال للجمهور "لو رايح بطولة الأمم ما يكونش معاك باور بانك ولا حيوانات اليفة"     elsaba7     في دقيقة.. تعرف على ملاعب أمم أفريقيا 2019 المقامة بمصر     elsaba7     "التموين" تكشف السبب الحقيقي لارتفاع أسعار الليمون وتزف بشرة سارة للمواطنين     elsaba7     توفيق عكاشة: "الديمقراطية ليست وجبة تُأكل كل يوم" (فيديو)     elsaba7     "التموين": التسعيرة الجبرية انهيار للمستوى الاجتماعي للمواطن (فيديو)     elsaba7     إصابة 10 أشخاص في إطلاق نار بولاية بنسلفانيا الأمريكية     elsaba7     فريق ريال مدريد يُدرّب أطفال القدس في أكبر مخيم تدريبي خارج إسبانيا (فيديو)     elsaba7     ياسمين صبري وريهام سعيد تريند السوشيال ميديا بسبب هذه الأزمة     elsaba7     عقد اجتماع للدول الموقعة على الاتفاق النووى مع إيران بفيينا     elsaba7     خبير: ترامب سيرد بعملية انتقامية على إسقاط الطائرة حالة ثبوت تورط إيران (فيديو)     elsaba7     رئيس "الأرصاد" يوجه نصائح إرشادية للجماهير المتوجهة لاستاد القاهرة.. غدا     elsaba7     باريس سان جيرمان يقترب من ضم جريزمان     elsaba7    

كنديات يؤجرن أرحامهن مجانا.."جانيت": تبدأ العلاقة كغرباء ثم يصبحون أصدقاء وفي النهاية يصبحون عائلة(تقرير)

عدد من النساء يؤجرن إرحامهن

عدد من النساء يؤجرن إرحامهن

هي أم بديلة في كندا، عانت من الإقياء الصباحي الحاد أثناء حملها واضطرت إلى دخول المستشفى مرتين، وأخذت طوال أشهر حقنا هرمونية بشكل يومي، وتحملت في السابق أربع عمليات فاشلة لزرع أجنة في رحمها، قضت 16 ساعة في المخاض لتلد طفلة، فعلت كل هذا من أجل طفل ليس لها، حيث تتطوع المئات من النساء لتلدن أطفالاً لينضموا لأسر أشخاص آخرين.

 

ماريسا موزيل، البالغة من العمر 32 عاما، لا تزال تتعافى من تأثير غرفة الولادة بعد تسليم مولود جديد لوالدي الطفل، وهما زوجان مثليان من إسبانيا: "لقد أنشأت عائلة .. عائلة لأشخاص آخرين".

تقول موزيل: "أرى الكثير من الأمهات البديلات في أمريكا يتقاضين آلاف الدولارات، بينما في كندا لا نفعل شيئا كهذا"، وفي هذه الحالة لا تحصل الأمهات البديلات إلا على جزء من تعويضات النفقات المتعلقة بالحمل، مثل الفيتامينات، وملابس الحمل، والبقالة، وتكاليف السفر للفحوص الطبية، وكذلك أجور تعوض عن الغياب عن العمل لأسباب طبية، لكن عليهن الاحتفاظ بإيصال لكل النفقات.

تأجير الأرحام هنا هو نوع من "الإيثار" حيث أن النساء اللاتي يحملن أطفال غيرهن لا يمكن أن يحققن مكسبًا ماليًا من ذلك، وكندا ليست البلد الوحيد الذي يسري فيه هذا النوع من تأجير الأرحام، حيث أن التشريع في معظم المقاطعات الكندية يجعل من السهل على الأزواج الحصول على حقوق الأبوة لطفل من أم بديلة. إضافة لذلك، وعلى عكس بعض البلدان الأخرى، تفتح كندا المجال للأزواج المثليين والأشخاص غير المتزوجين من شخص آخر بالوصول إلى أم بديلة.

ويعد تأجير الأرحام أمرا يحظى بقبول أخلاقي لدى بعض الناس، كما يعد أقل تكلفة مقارنة بالدول التي يكون فيها تأجير الأرحام تجاريًا كما هو الحال في الولايات المتحدة الأمريكية.

الجنين الذي ينقل إلى رحم الأم البديلة هو نتاج تخصيب بويضة في مختبر، وهي بويضة امرأة أخرى ولا تكون أبدا بويضة الأم البديلة.

هناك ما لا يقل عن 900 أم بديلة، وفقا لتقديرات وسائل الإعلام الكندية عام 2018، ويصعب الوصول إلى إحصاءات رسمية بهذا الخصوص حتي الأن.

ملء ملف تعريف بك وأرسله للآباء المحتمل فيهم

تقول جانيت هاربيك (33 عاما) وهي الآن حامل بطفلة: "الأمر يشبه التعارف عبر الإنترنت..عليك ملء ملف تعريف بك، ثم ترسل هذه الملفات للآباء المحتملين".

وتضيف: "الأمر صعب دائمًا، فعدد الأزواج أكبر من عدد الأمهات البديلات، لذا فأنت تشعر بمسؤولية كبيرة. كيف يمكنني الاختيار؟ هناك شعور بالتواصل تحسه ببساطة عندما تجري أول اتصال".

أنجبت جانيت أول طفلة بديلة لها العام الماضي لزوجين فرنسيين، ثم حملت مرة أخرى بعد أربعة أشهر من الولادة، تقول: "أحب أن أكون حاملاً ويتعافى جسدي جيدًا فلم لا؟"، وتبقى كثير من الأمهات البديلات على اتصال مع الأسر.

تتابع جانيت: "تبدأ العلاقة مع هؤلاء الأشخاص كغرباء، ثم يصبحون أصدقاء، وفي النهاية يصبحون عائلة".

تتفق هؤلاء النساء على أن تأجير الأرحام تجربة تغير الحياة، وهذا ما قد يفسر جزئياً لماذا تتخلى النساء عن وقتهن وحياتهن الخاصة ويعرضن أجسادهن لخطر محتمل.

تقول جانت وهي أم لخمسة أطفال: "لا أستطيع تخيل حياة دون أطفال".

في حين تقول ماريسا: "أعتقد أن ذلك يعيد الأمل إلى العالم، أحمل طفلاً لهؤلاء الأشخاص لكنني أيضًا أصنع إرثًا"، ومع ذلك يمكن أن يكون الطريق إلى إنجاب طفل عبر أم بديلة طويلًا وصعبًا.

تتابع تعرضت لانتقادات الجيران لأنني  من بلدة ريفية صغيرة: "سمعت تعليقات كثيرة مثل 'كيف يمكنك التخلي عن هذا الطفل؟..لماذا تضحين بحياة عائلتك لطفلك الذي لن تربيه؟".

ياحثة: " تأجير الأرحام والدعارة يرتبطان بالجسد الذي يبيعه الناس"

الأكاديمية كاتي فولفر، من جامعة واترلو، تجري أبحاثا حول تأجير الأرحام وتقول إنه على الرغم من أنها عملية غير مدفوعة الأجر فإن ذلك لا ينفي وجود استغلال.

وتقول: "أرى أنه يمكن المقارنة بين تأجير الأرحام والدعارة لأنهما يرتبطان بالجسد الذي يبيعه الناس".

وتضيف: "حقيقة أن النساء لا يحصلن على مقابل مادي أمر إشكالي، لأن الخصوبة هنا صناعة ربحية، والجميع يحصل على رواتب. فلماذا لا تحصل الأم البديلة على أجر؟"

تأجير الأرحام مجانًا
عدد من النساء يؤجرن إرحامهن
سيدة تؤجر رحمها مجانًا
عملية مجانية
لحظة الولادة


اضف تعليقك

لأعلى