سياسية روسية: ننسق مع القاهرة حول القضية الفلسطينية.. ودورنا ليس بديلاً عنها (فيديو) | الصباح
العربية للعلوم الإدارية" تكرم أربع شخصيات بارزة من خريجيها "صور"     elsaba7     حرصا على إعلاء قيم حقوق الإنسان.. وزارة الداخلية تواصل المبادرات الإنسانية والمجتمعية     elsaba7     شاهد.. أحمد عكاشة: "المرض النفسي عضوي.. ولا علاقة له بالجن والحسد"     elsaba7     أجهزة وزارة الداخلية تنجح فى ضبط 3 عناصر إجرامية بمحافظة القاهرة     elsaba7     9 ملايين جنية و500 الف دولار.. حجم تعاملات غير مشروعه لصاحب مكتبة بشرم الشيخ     elsaba7     تعزيز ثقاقة الدفع الإلكترونى.. إصدار 5.5 مليون بطاقة مدفوعة و500 ألف كارت ميزة     elsaba7     زيارة تفقدية لمطار برج العرب من أعضاء مجلس النواب     elsaba7     محمد إمام يعبر عن حالته المزاجية بـ "عايم في بحر الغدر"     elsaba7     كارول سماحة تروج لحفلها الجديد على انستجرام     elsaba7     وزير الداخلية خلال لقائه بمساعدية : ملف البطولة الإفريقية يحظى بإهتمام الرئيس وتوجيهاته     elsaba7     محافظ الجيزة  يعتمد تنسيق القبول للثانوى العام والتعليم الفنى     elsaba7     قبول دفعة جديدة بالمعاهد الصحية للقوات المسلحة.. تعرف على التفاصيل     elsaba7    

سياسية روسية: ننسق مع القاهرة حول القضية الفلسطينية.. ودورنا ليس بديلاً عنها (فيديو)

أيقونة المقاومة الشعبية الفلسطينية

أيقونة المقاومة الشعبية الفلسطينية

قالت المحللة السياسية الروسية، إلينا سيبونينا، إن روسيا تنسّق جهودها مع مصر ودول عربية أخرى حول القضية الفلسطينية، مؤكدة أن جهودها ليست بديلة عن دور مصر وإنما مساهمة لذلك الدور.

وتابعت سيبونينا لفضائية الغد أن القاهرة مُلمة بما يحدث في موسكو، وأن روسيا نسقت الجهود مع مصر، وأن هناك توقعات بأن المصريين سيقومون بدور لتوحيد الفلسطينيين، لافتة إلى أن الوضع في الشرق الأوسط خطير والجهود الأمريكية لم تؤدي لأي تقدم بل على العكس ستؤدي إلى التهميش وهو ما لا تقبله روسيا لأنها ترى في القضية الفلسطينية لب الأزمات في الشرق الأوسط.

وأوضحت أن لقاء الفصائل الفلسطينية في موسكو كان ناجحاً، لأن الفصائل توصلت إلى نتيجة معينة خلال بيان ختامي واتفقت على جميع النقاط المتعلقة بملف القضية الفلسطينية، مؤكدة أن تلك النتيجة تُعد تقدم كبير بوساطة روسية.

وأضافت سيبونينا أن روسيا استطاعت أن تجمع الفصائل الفلسطينية بعد أكثر من عام دون لقاءات، متابعة أن واسطة موسكو كانت ناجحة ويمكن أن تؤدي فيما بعد لتوحيد صفوف الفصائل، وهو ما تريده روسيا بخلاف الولايات المتحدة التي لاتزال تراهن على الخلافات والتفرقة بين الفصائل الفلسطينية.

وأشارت سيبونينا إلى أن نجاح اللقاءات كسر الجمود في العلاقة بين الفصائل الفلسطينية، مؤكدة أن روسيا قدمت وساطة معتمدة على قرارات مجلس الأمن، ورأت أن فكرة انعقاد المؤتمر الدولي مازالت قائمة ويمكن أن تكون بديلاً جيداً عنما تقدمه واشنطن في اطار صفقة القرن، مشددة على أن صفقة القرن غير عادلة ومنحازة لأحد الأطراف فقط، وهو أمر غير مقبول بالنسبة لروسيا.


اضف تعليقك

لأعلى