مرح لا يُهزم.. عندما ينتصر الأطفال على قسوة الحياة في إثيوبيا (صور) | الصباح

مرح لا يُهزم.. عندما ينتصر الأطفال على قسوة الحياة في إثيوبيا (صور)

صور من اثيوبيا

صور من اثيوبيا

هنا قلب الأطفال ينتصر على قسوة الحياة، هنا مرح لا يُهزم، هنا براءة لم ينل منها شظف العيش أو قلة وسائل المرح حتى.

هنا إثيوبيا حيث "سمار" الوجوه و"بياض" القلوب، هذا ما لمسناه من جولتنا بين الأشجار وعلى ضفاف مياه بحيراتها، أطفال لا يتوقفون عن المرح وعيون تلمع ببراءة آسرة، فترقبها مأخوذًا بهذا الجمال الذي ينفذ إلى قلبك مباشرة فلا تمتلك دونه حول ولا طول.

"الصباح" رصدت في جولتها المصورة، أطفال منغمسون في اللعب والمرح، وما أن تلمحك عيونهم إلا تجدهم يغمرونك بالابتسام والضحك.

أطفال وسط الحقول، وآخرون في الطرقات، وغيرهم وسط أهلهم، إلا أنه كان لافتًا حرص أكثرهم على تناول "القصب" والسير به في شوارعم المزدانة بالأشجار مزهوين.

صور من اثيوبيا
صور من اثيوبيا
صور من اثيوبيا
صور من اثيوبيا
صور من اثيوبيا

 


اضف تعليقك

لأعلى