ديبرا مريم.. رحلة خاصة لـ "الصباح" في أقدم كنيسة ببحيرة تانا منبع النيل الأزرق (صور وفيديو) | الصباح

ديبرا مريم.. رحلة خاصة لـ "الصباح" في أقدم كنيسة ببحيرة تانا منبع النيل الأزرق (صور وفيديو)

كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا

كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا

بملابس بيضاء تغطي أجسامهن، وأغطية على الرأس لإخفاء شعرهن، وأطفال على أكتافهن، يحاذيهم رجال وشباب في خشوع، يتعبد إثيوبيون في كنيسة ديبرا مريم الإثيوبية التي تقع على أحد جوانب جزيرة تانا منبع المنيل الأزرق.

جمال الطبيعة حيث سماء زاهية ينعكس جمالها على بحيرة تانا منبع النيل الأزرق، يمتزج كل ذلك بألوان كنيسة ديبرا مريم، رسومات ما زالت ملامحها قوية، بألوان وأشكال تعود لمئات السنين، لتكون مركزا قديما للروحانية يحافظ على عناصر من العقيدة المسيحية التي اختفت في أماكن أخرى من العالم المسيحي.

حسب أحد كهنة الكنيسة، فإنها تحتوي على العديد من المخطوطات، منها اثنين، يعودا إلى القرن الثاني عشر، الأولى مخطوطة تضم الأناجيل الأربعة، بالإضافة إلى مخطوطات أخرى تحتوي على رسومات ورموز دينية قديمة، ما زالت محتفظة بألوانها.

دير ديبرا مريم، الذي تشتهر به بحيرة تانا بأديرة الجزيرة، يعود تاريخه إلى مئات السنين، لكنها بعيدة عن العالم ومنعزلة، لكن على الرغم من ذلك ما زال كهنة الدير يحافظون على العديد من هذه المخطوطات الثمينة، والتعليقات الكتابية والرموز الجميلة.

وحسب مؤرخين فإن كنيسة ديبرا مريم يرجع تاريخها إلى القرن الثالث عشر. 

 

كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا
كنيسة ديبرا مريم بإثيوبيا


اضف تعليقك

لأعلى