التخطيط: مشروع (رواد 2030) يطلق حملة "أبدأ مستقبلك" في البحر الأحمر | الصباح

التخطيط: مشروع (رواد 2030) يطلق حملة "أبدأ مستقبلك" في البحر الأحمر

ا ش ا / 2019-02-07 11:03:11 / الصباح Extra
وزيرة التخطيط

وزيرة التخطيط

أطلقت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري ممثلة في مشروع (رواد 2030) اليوم الخميس حملتها التوعوية (أبدأ مستقبلك) في محافظة البحر الأحمر بمقر الأكاديمية المهنية للمعلمين بالغردقة؛ وذلك استكمالا للحملة التي أطلقها المشروع بعدد من محافظات الجمهورية في المدارس والجامعات.

وقالت وزيرة التخطيط الدكتورة هالة السعيد في بيان اليوم الخميس إن حملة "أبدأ مستقبلك" تأتي في إطار خطة الحكومة لبناء قدرات الشباب وتنمية مهاراتهم الريادية، مؤكدة أن مشروع رواد 2030 تم إنشاؤه؛ إيمانًا بالدور الذي يلعبه الشباب في شتى نواحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وتفعيلًا لدور الوزارة في العمل على تمكين الشباب، من خلال تأسيس المشروعات الخاصة بهم والعمل على تكريس ودعم دور ريادة الأعمال في تنمية الاقتصاد الوطني وتنويع مصادر الدخل.

من جهتها، قالت مدير مشروع (رواد 2030) الدكتورة غادة خليل: "إن الحملة تستهدف 70 معلمًا و8 آلاف و240 طالبًا بالبحر الأحمر؛ لتدريبهم على الفكر الريادي وتشجيع الشباب وتحفيزهم على الابتكار والتوعية بأهمية اكتساب ثقافة العمل الحر منذ الصغر".

وأضافت خليل أن حملة (أبدأ مستقبلك) تقام على أساس عقد دورات تدريبية لمدرسي المرحلة الإعدادية بكل المدارس الحكومية التابعة لكل الإدارات التعليمية بمحافظة البحر الأحمر على حقيبة تدريبية تم إعدادها خصيصًا للحملة؛ لينعكس الفكر الريادي على الطلاب في المدارس ولإعداد جيل قادر على الإبداع والابتكار.

وأشارت إلى أنه يتم العمل من أجل إنشاء منظومة متكاملة من المكونات المعرفية والمهارات التدريبية التي تساهم في تحفيز الطلاب على القيام بمشروعات ريادة الأعمال في المستقبل، من خلال تقديم العلوم المناسبة لتحويل الأفكار الواعدة إلى مشروعات ريادية على أرض الواقع، منوهة بأن الوزارة تسعى إلى تشجيع الشباب وتحفيزهم على الابتكار وتلقي أفكارهم، بالإضافة إلى دعم تلك الأفكار والمشروعات الصغيرة والعمل على تسويقها.

يُذكر أنه تم إطلاق سلسلة الحملة التوعوية (أبدأ مستقبلك) بالتعاون بين مشروع (رواد 2030) بوزارة التخطيط، ووزارتي التجارة والصناعة والتربية والتعليم، وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.


اضف تعليقك

لأعلى