وحمل العديد من المتظاهرين - حسبما ذكرت شبكة (إيه.بي.سي.نيوز) الأمريكية اليوم السبت - لافتات تحمل عبارات (جميعنا متقاعدون)، و(أنا مسن).

من جهتها، قالت المتظاهرة إيزابيل بيريز (67 عامًا) "هذه معركة ويتعين علينا أن نستمر لإن مطالبنا لم تُلبى بعد".

وكانت مجموعات المتقاعدين واتحاداتهم قد نظمت تظاهرات في جميع أرجاء إسبانيا خلال الأشهر الأخيرة لمطالبة الحكومة التأكد من أن المعاشات تزيد تماشيًا مع التضخم، وللإشارة إلى أن الزيادة التي تبلغ 0.25 بالمائة والتي أُقر إضافتها في عام 2017 غير كافية.

ولفتت الشبكة الأمريكية إلى أن العديد من سائقي سيارات الأجرة انضموا إلى المسيرة، موضحة أن هؤلاء السائقين يقيمون إضرابًا منذ 13 يومًا في مدريد، للمطالبة بإصدار لوائح أكثر صرامة ضد شركات خدمات التوصيل الخاصة التي يتم استدعاء سيارات الأخرة التابعة لها عن طريق التسجيل في تطبيقات تابعة لهذه الشركات.