بومبيو: آسيا ستكون موقعا لعقد لقاء القمة القادم بين ترامب وكيم | الصباح

بومبيو: آسيا ستكون موقعا لعقد لقاء القمة القادم بين ترامب وكيم

مايك بومبيو

مايك بومبيو

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أنه سيرسل فريقا للقيام بالتحضيرات اللازمة من أجل لقاء القمة القادم المرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، والمقرر عقده في أواخر شهر فبراير القادم في مكان ما بآسيا.

وأضاف بومبيو، في تصريحات إعلامية، بحسب ما نقلت صحيفة نيويورك تايمزالأمريكية، على موقعها الإلكتروني اليوم الخميس، أن الكوريين الشماليين وافقوا على عقد قمة ثانية بين الزعيمين، بنهاية الشهر القادم، مشيرا إلى أن القمة سيتم عقدها في "مكان ما بآسيا".

كما نوه إلى أن الفريق، الذي يقوم بإرساله، سيضع حجر الأساس لما يآمل أن يكون "خطوة إضافية جوهرية" ليس فقط على طريق نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية بل أيضا صوب مستقبل أكثر إشراقا للشعب الكوري الشمالي.

وكان مسئولون ودبلوماسيون قد قالوا، منذ أسبوعين، إن فيتنام تتطلع إلى استضافة القمة المرتقبة.

يذكر أن الزعيمين سبق وأن التقيا في سنغافورة، في شهر يونيو الماضي.


اضف تعليقك

لأعلى