بالصور.. وزير الداخلية يستقبل وزير الدفاع وكبار قادة القوات المسلحة | الصباح

لتقديم التهنئة لوزيرالداخلية ولهيئة الشرطة بمناسبة الإحتفال بعيد الشرطة

بالصور.. وزير الداخلية يستقبل وزير الدفاع وكبار قادة القوات المسلحة

وزير الداخلية ووزير الدفاع

وزير الداخلية ووزير الدفاع

إستقبل اللواء محمود توفيق وزير الداخلية اليوم الثلاثاء الموافق 29 الجارى بمقر وزارة الداخلية الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، والفريق/ محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة ووفد من كبار قادة القوات المسلحة لتقديم التهنئة لوزير الداخلية ولهيئة الشرطة بمناسبة الإحتفال بعيد الشرطة يناير 2019.

 

فى بداية اللقاء أشار  الفريق أول/ محمد زكى ، أن بطولات رجال الشرطة فى معركة الإسماعيلية تؤكد أنهم رجال أعلوا بصمودهم أمام المعتدى قيم العزة والكرامة والفداء ، وأن الإحتفال بتلك الذكرى الوطنية الخالدة يبُرهن أنه فى تاريخ الأمم مراحل فارقة وفى حياة الرجال لحظات حاسمة ، واليوم تظل القيم على ثباتها وتتجدد طاقات العمل والعطاء لتبقى مصر على مر الزمان وطناً عزيزاً ، ويظل شعبها وجيشها وشرطتها بإذن الله تعالى فى رباط إلى يوم الدين ، مُعرباً سيادته عن تقديره ورجال القوات المسلحة بالدور الوطنى الذى تضطلع به هيئة الشرطة فى تأمين الجبهة الداخلية وبذل كل غالٍ ونفيس فى سبيل الإسهام الجاد والمتواصل لتحصين المصالح العليا للبلاد.

من جانبه أشاد اللواء/ محمود توفيق وزير الداخلية ، بدور قواتنا المسلحة الباسلة التى كانت ومازالت عريناً للأبطال ومهداً للتضحيات تزدان هامات رجالها بمصريتهم وبتاريخ زاخر يشهد على ريادتهم ، وأشار سيادته إلى عمق الروابط الوثيقة بين القوات المسلحة وهيئة الشرطة بإعتبارهما جناحا الأمن فى الأمة المصرية ، وأن ما يتحقق على أرض الواقع من دحر لفلول الإرهاب وتقويض المخططات الإجرامية وتأمين حاضر الأمة ومكتسباتها ، لم يكن ليأتى من فراغ ، وإنما ورائه دوماً إخلاص وتفانى فى الأداء ، نبعهما حب هذا الوطن المُفدى ومصبهما حيث رفعته وسيادته وإعلاء رايته فوق أحقاد الطامعين وكيد المتربصين .

حضر اللقاء كبار قادة القوات المسلحة وهيئة الشرطة.

وزير الداخلية ووزير الدفاع
وزير الداخلية ووزير الدفاع
وزير الداخلية ووزير الدفاع
وزير الداخلية ووزير الدفاع
وزير الداخلية ووزير الدفاع
وزير الداخلية ووزير الدفاع
وزير الداخلية ووزير الدفاع


اضف تعليقك

لأعلى