الزراعة تعالج 12 ألف نخلة مصابة بالسوسة الحمراء | الصباح
مصرع عنصر إجرامي شديد الخطورة بمنطقة السحر والجمال في تبادل إطلاق النار مع قوات الأمن     elsaba7     أكل العيش مر ..عمال بدون ملابس لصيانة بيارة الصرف الصحى بالمحلة     elsaba7     الخولي: نظافه شوارع الاسكندريه امانه في اعناقنا جميعاً(صور)     elsaba7     تحذير إلى كهربا بسبب البطاقة الصفراء     elsaba7     مكتبه الإسكندريه: الخميس.. علي الحجار يحيي حفلًا غنائيًا     elsaba7     أول رسالة ماجستير في تطوير أداء الضرائب في ضوء التجارب الدولية     elsaba7     ميناء الإسكندريه: تسهيل كافة الإجراءات مع بدء موسم الحاصلات الزراعية     elsaba7     تكريم أسر شهداء الشرطة بميناء الإسكندريه(صور)     elsaba7     إنشاء كلية الألسن واللغات التطبيقيـة بجامعة الإسكندرية     elsaba7     إحالة أوراق ٣ متهمين للمفتي بعد محاولة إغتيال مدير أمن الإسكندرية الأسبق     elsaba7     أكاديمية الشرطة تستقبل وفد شباب الجاليات المصرية بالخارج(صور)     elsaba7     جامعة الإسكندرية: تستحدث برنامج الهندسة المدنية والبيئية لأول مرة بالجامعات المصرية     elsaba7    

الزراعة تعالج 12 ألف نخلة مصابة بالسوسة الحمراء

نخيل

نخيل

كشف تقرير الإدارة المركزية لمكافحة الآفات الزراعية بوزارة الزراعة، بشأن مكافحة سوسة النخيل الحمراء، إن نسبة الإصابات بين النخيل وصلت إلى 12 ألف و822 ، مشيرا إلى أن عدد النخيل  المعالج 12 ألف 199 نخلة وعدد النخيل المقلع بلغ 527 نخلة، وتحت التلقيع 96 نخلة.

 

 

حيث تستعين تواصل الإدارة المركزية لمكافحة الافات، بأحدث الأجهزة لحقن المبيد داخل النخيل للقضاء على الآفة، والاستعانة بحفارات لتقليع ودفن النخيل المصاب خاصة المحافظات التى تكثر بها زراعته، بمناطق سيوة والإسماعيلية والجيزة للحفاظ على الثروة القومية للنخيل فى مصر، وزيادة إنتاج التمور.

 

أوضح الدكتور ممدوح السباعى،رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات، إن هناك متابعة دورية  للتصدى لآفة السوسة الحمراء فى النخيل بمختلف المحافظات، وذلك فى إطار خطة الوزارة للارتقاء بقطاع التمور وتحجيم الإصابات بسوسة النخيل الحمراء ومساعدة الفلاحين وصغار المزارعين فى  عمليات المكافحة وزيادة الوعى بخطورة الآفة وطرق القضاء عليها.

 

وتابع رئيس مكافحة  الآفات، أن الإدارة تقوم حاليا بتكثيف لجانها المرورية اليومية على مختلف محافظات الجمهورية، لمتابعة تنفيذ أعمال مكافحة ورصد آفة سوسة  النخيل على الطبيعة ورصد مستوى الإصابة وتذليل كافة العقبات التى تواجه أعمال المكافحة للحد منها والنهوض بإنتاجية التمور.

 

وأضاف "السباعى"  ، أنه كلف لجان الرصد والمكافحة بإجراء الفحص الدورى لأشجار النخيل بانتظام مرة كل شهر ومتابعة العلاجات التى تتم باستخدام أجهزة الحقن الهيدروليكي، ومتابعة التخلص من بقايا النخيل المصاب بالطرق الفنية من حيث الدفن والغمر بمحلول الرش والسولار، وكذا ضرورة تدريب المزارعين على كيفية تكريم النخيل والاستفادة من مخلفاته.


اضف تعليقك

لأعلى