قرى السويس تعانى.. لا مياه لا كهرباء لا خدمات | الصباح
الإفتاء توضح حكم الشرع لمن يريد الإفطار فى رمضان بسبب الحر     elsaba7     وزيرة الصحة تعقد عدداً من اللقاءات مع المنظمات الدولية لدعم المنظومة الصحية في مصر وأفريقيا     elsaba7     وزيرة الصحة تلتقي نظيرها الكوبي لتعزيز سبل التعاون في مجال اللقاحات والمستحضرات الحيوية     elsaba7     غداً.. توقيع بروتوكول تعاون بين التضامن وبنك ناصر الاجتماعي     elsaba7     الأوقاف تخصص 300 مليون جنيه للقرى الأكثر فقراً     elsaba7     دراسة تؤكد وجود هرمونات للذكورة لدى الرياضيات     elsaba7     "الفطار النهاردة".. طريقة عمل ارانب بصوص المستردة     elsaba7     الجيزة تضع خطة الانتهاء من طلاء العقارات بنهاية العام     elsaba7     لليوم العاشر.. السويس تبحث عن المياه..وبرلمانى: منسوب المياه أقل من الطبيعى     elsaba7     أجهزة المكافحة تنجح فى إحباط تشكيل عصابى لتهريب أكثر من 171 ألف قرص مخدر     elsaba7     ناقد فني: عمرو سعد يجيد الشخصية التي يقدمها.. والكتابة من أهم عوامل نجاح "بركة"     elsaba7     ننشر تفاصيل حفل خالد سليم الجديد     elsaba7    

قرى السويس تعانى.. لا مياه لا كهرباء لا خدمات

مياه الصرف

مياه الصرف

3 قرى بحى الأربعين، محافظة السويس تحتوى على أكثر من 10 آلاف نسمة يعيشون بلا خدمات فليس لديهم صرف صحى أو مياه نظيفة أو أعمدة إنارة مضيئة.

البداية من قرية الصفيح التى تقع فى قلب السويس يقول حمدان نصير، أحد الأهالى، نعيش بلا خدمات فعدد الأهالى لا يقل عن 3 آلاف نسمة ليس لديهم مياه نظيفة أو شبكة صرف صحى وأعمدة الإنارة لدينا معطلة دائمًا ومكسورة وملقاة بطرق القرية.

 وأكد على فادى، أرسلنا شكاوى عديدة لحى الأربعين بسبب أعمدة الإنارة الملقاة فى الطرق ونضطر لملء جراكن مياه نظيفة من أماكن بعيدة عن القرية فأغلبية الوقت المياه مقطوعة.

 وبالانتقال لقرية 46، قال محمود مبارك، أحد السكان، إن القرية محرومة من المياه النظيفة، ويعانى أهلها من أمراض الكلى بسبب عدم وجود شبكة صرف صحى.

 وأوضح أحمد زيتون من قاطنى القرية نحن نعانى فى الحصول على الخدمات الأساسية ولم يزورنا أى مسئول أو برلمانى وتركونا نواجه مصيرًا مشئومًا.

 ولم يختلف الحال بقرية الهيشة كثيرًا، حيث اشتكى يوسف الطيب، أحد الأهالى، قائلًا نعانى من نقص كل الخدمات فالقمامة تحاصرنا وتحولت بعض طرق القرية لسلة قمامة كبرى.

 وأفاد عادل عزوز من أهالى قرية الهيشة: سقطنا من حسابات المسئولين على الرغم أن عدد الأهالى يزيد على 5 آلاف نسمة، فالقرية تعيش فى طفح صرف صحى دائم، ويهدد المنازل للسقوط وقمامة وروائح كريهة تنشر الأوبئة بين الأهالى ومواصلاتنا للحصول على مياه نظيفة عبارة عن معدية متهالكة تعرض حياة أبناء القرية للخطر.


اضف تعليقك

لأعلى