اليمن: مقتل ما لا يقل عن 20 عنصرًا من ميليشيا الحوثي في غارات بمحافظة تعز | الصباح
"صلاح" ضمن أكثر 5 لاعبين تأثيرًا في فرقهم بالدوريات الأوروبية     elsaba7     العين الإماراتي يعلن تعاقده مع مدرب الأهلى السابق     elsaba7     متصلة تبكي علي الهواء.. كنت مدمنة جوزي لدرجة إني بغفر له خيانته (فيديو)     elsaba7     جروس يطالب لاعبي الزمالك بمواصلة الانتصارات للحفاظ على صدارة الدوري     elsaba7     6 مقاتلات تستقبل ولي العهد السعودي في سماء باكستان (فيديو)     elsaba7     فريق طبي بمستشفى المحلة العام ينقذ حياه طفل عمره شهر مصاب بعيب خلقى بالفم     elsaba7     فيرمينو ولوفرين يغيبان عن مران ليفربول قبل مواجهة بايرن ميونخ غدا     elsaba7     الزمالك يعسكر في السويس استعدادا لمواجهة الطلائع بالدوري     elsaba7     قوارب وبلاليين .. شاهد الاحتفالات بكرنفال مدينة البندقية (فيديو)     elsaba7     فنزويلا: عقوبات واشنطن الجديدة ستزيد من تفاقم الأزمة في كاراكاس     elsaba7     مصرع وإصابة 34 شخصا في حادث سير جنوب العاصمة البوليفية لاباز     elsaba7     مقتل وإصابة 25 من مُسلحي طالبان في اشتباك مع الشرطة بأفغانستان     elsaba7    

اليمن: مقتل ما لا يقل عن 20 عنصرًا من ميليشيا الحوثي في غارات بمحافظة تعز

ميليشا الحوثي الإرهابية

ميليشا الحوثي الإرهابية

قُتل ما لا يقل عن 20 من ميليشيا "الحوثي" في غارات لمقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن وهجمات للجيش اليمني، في مناطق متفرقة من محافظة تعز، جنوب غرب اليمن.

وأوضح مصدر عسكري يمني أن 5 عناصر من ميليشيا الحوثي قتلوا، وأصيب آخرون بجروح، في غارات لمقاتلات التحالف غرب تعز.

وأضاف المصدر، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أن غارات استهدفت عربات عسكرية للميليشيا في جبل "البرقة" وغارات أخرى استهدفت تجمعات لها بالقرب من مصنع اسمنت البرح، مشيراً إلى أن الغارات أسفرت عن مقتل 5 وإصابة آخرين واحتراق عربة محملة بالذخائر.

كما قُتل 9 مسلحين حوثيين، بينهم قيادات، في قصف مدفعي شنته قوات الجيش اليمني على موقع لهم غربي مدينة تعز.

وقالت مصادر ميدانية يمنية إن القصف استهدف اجتماعاً للميليشيا في إحدى المزارع وسط منطقة الربيعي في المدخل الغربي للمدينة.

واستهدف الجيش اليمني بهجوم آخر تعزيزات للميليشيا الحوثية، في محيط مدرسة الروض، بالمنطقة ذاتها مما أسفر عن تدمير عربة تابعة لها ومقتل وإصابة من كان على متنها.


اضف تعليقك

لأعلى