الإعدام لـ 5 والمؤبد لسادسهم في قضية "قتل طفل" أوسيم | الصباح
اجتماعين في واشنطن والخرطوم.. مصر تتقدم بثبات فى مفاوضات سد النهضة     elsaba7     الحكومة تستعد لاطلاق أكبر قاعدة بيانات بالشرق الاوسط     elsaba7     لاستغلال موارد البلاد..تبادل السفراء مع أمريكا أمل السودان للخروج من نفق الإرهاب     elsaba7     معديات الموت تهدد أهالي المنوفية والبحيرة     elsaba7     اتفاق على تنفيذ اتفاق السلام :حلم السلام يراود جنوب السودان.. واتهامات متبادلة بين أطراف النزاع     elsaba7     افتتاح مركز التميز في الطاقة بشراكة مصرية أمريكية     elsaba7     ضحايا سرقات بطاقات التموين     elsaba7     ومخطط تطوير قلعة صلاح الدين.. رئيس الوزراء يتابع عمل صندوق مصر السيادي     elsaba7     «عين شمس » تحتفل باليوم العالمى لأصحاب القدرات الخاصة     elsaba7     بالتفاصيل.. انهيار سور "أبو فانا" يثير أزمة بين "الآثار" و"الكنيسة"     elsaba7     مخطط إنقاذ السكة الحديد باسطول الجرارات الأمريكية الجديدة     elsaba7     تغيرات بالجملة في الإعلام المصري..الإبراشي يترك "أون" ويتجه للتليفزيون المصري.. و"أبو بكر" بديلا عنه     elsaba7    

الإعدام لـ 5 والمؤبد لسادسهم في قضية "قتل طفل" أوسيم

منى عيسوي / 2019-01-19 13:26:00 / حوادث
حكم الأعدام

حكم الأعدام

قضت محكمة جنايات شمال الجيزة، بالإعدام على 5 متهمين، بينهم سيدتان، وذلك لإبداء الرأى الشرعى فى قضيتهم ، كما قضت بالسجن المؤبد على المتهم السادس، وذلك فى قضية مقتل طفل بأوسيم، من قبل سيدتين و4 رجال، وذلك بعد خطفه وطلب فديه من والده مقابل إطلاق سراحه، صدر الحكم برئاسة المستشار خليل عمر عبد العزيز، وعضوية المستشارين إبراهيم محمد إبراهيم، ومصطفى رشاد ومحمد شريف صبرى، وسكرتارية عادل الشيخ، ومحمد أبو العلا.

 

وكان قد تلقى ضباط مباحث قسم شرطة أوسيم، بلاغا من "إبراهيم حسن درويش"، 48 سنة، تاجر موبيليا، يفيد فيه بإختفاء نجله فى ظروف غامضة، وتلقيه اتصالا هاتفيا من مجهول، يطلب منه مبلغ فدية 200000 ألف جنيه، مقابل إعادة نجله له مرة آخرى، مضيفا أنه لم يتصل به مرة آخرى.

 

وكان وراء ارتكاب الواقعة كلا من " فارس.أ.س"، و" عبير.ي.ع " و" خالد.م.ي " ووشهرته الأهطل، و"هند.ر "، و" رمضان.ي.ع "، وبإعداد الأكمنة اللازمة، تم ضبط المتهمتان الثانية والرابعة، واعترفن بقيامهن بالاتفاق مع باقى المتهمين على خطف الطفل الضحية انتقاما من والده، بسبب خلافات ثأرية بين المتهم الأول وبين والد المجنى عليه بقصد الانتقام منه.

 

كما تم ضبط باقى المتهمين، الذين اعترفوا بمواجهتهم بتحريات المباحث وأقوال المتهمتان، أنهم خططوا بالاتفاق مع السيدتان على أن تقوم المتهمة الثانية برصد ومراقبة والد الطفل أثناء توجه إلى محل الموبيليا ملكه وبصحبته أبنه الضحية، وفور انشغال والده عنه قامت المتهمة الأولى بالإشارة على المجنى عليه للمتهمة الرابعة، التى توجهت على الفور إلى الطفل الذى كان يلهو مع أصدقائه مستقلة دراجة بخارية " توك توك "، وجذبت الطفل بداخله.

 

ثم قام المتهمين بشل حركة الطفل ليمكن المتهمة الرابعة من كتم انفاسه حتى فارق الحياة، ثم قاموا بعد ذلك بوضع الطفل داخل قفص بلاستيك ولفه ببطانية والقوه فى أحد الأراضى الزراعية بقرية آخرى وفروا هاربين، وأضافوا أنهم قاموا بالاتصال بوالد المجنى عليه، لطلب مبلغ فدية مقابل إعادة طفله له مرة آخرى، إلا أنهم بسبب قتل الطفل لم يتمكنوا من الاستمرار فى التفاوض مع والد الضحية، فلم يتصلوا به مرة آخرى.

 

 

تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وتمت إحالة المتهمين إلى النيابة العامة، التى أحالتهم إلى محكمة جنايات شمال الجيزة عقب انتهاء التحقيقات معهم.


اضف تعليقك

لأعلى